دراسة تؤكد وجود فيروس كورونا منذ آلاف السنين وتكشف مكان ظهوره الأول

كشفت دراسة حديثة أن فيروس كورونا المستجد، الذي أودى بحياة أكثر من 3 ملايين شخص حول العالم، ظهر قبل آلاف السنين.

الدراسة التي أعدها باحثون في جامعة أريزونا الأمريكية، ونشرها موقع “livescience”، أكدت أن فيروس كورونا ربما اجتاح شرق آسيا قبل 25 ألف عام.

وتوصل الباحثون إلى أن الفيروس قد أصاب أسلاف الأشخاص الذين يعيشون في شرق آسيا منذ عشرات الآلاف من السنين.

وساقت الدراسة دلائل من أهمها أن لدى الأشخاص المنحدرين من أصل شرق آسيوي جينات معينة معروفة بالتفاعل مع فيروسات كورونا.

واعتبر كبير مؤلفي الدراسة ديفيد إينارد، الأستاذ المساعد في علم البيئة والتطور في جامعة أريزونا، أن ذلك يشير إلى أن هذه المجموعة من الطفرات قد ساعدت أسلاف هذه المجموعة على أن تصبح أكثر مقاومة للفيروس القديم عن طريق تغيير كمية البروتينات التي صنعتها الخلايا.

وبحسب الدراسة، فإن فيروسات كورونا عندما تنفذ إلى الخلايا البشرية تتكاثر، ما يعني أن نجاح الفيروس يعتمد على تفاعلاته مع مئات البروتينات البشرية المختلفة.

ومن أجل ذلك، قام الباحثون بدراسة مجموعة من 420 بروتينًا بشريًا معروفًا بتفاعلها مع فيروسات كورونا، ليجدوا 332 منها تتفاعل مع الفيروس المسبب للوباء، حيث تساعد معظم هذه البروتينات الفيروس على التكاثر داخل الخلايا، لكن بعضها يساعد الخلية على محاربة الفيروس.

الجينات التي ترمز لتلك البروتينات تتطور بشكل مستمر وعشوائي، ولكن إذا أعطت الطفرة الجين ميزة- مثل قدرة أفضل على محاربة الفيروس – فستكون لديه فرصة أفضل في الانتقال إلى الجيل التالي، بحسب الدراسة الأمريكية.

المصدر : سبوتنيك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


حسام بشير

محرر بشبكة سودافاكس الإخبارية ، الشبكة الاولى في متابعة الأحداث والتغطيات

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.