استعدادا للعيد.. كيف تحرق كرشك وتنحت جسمك؟

هل زاد وزنك في رمضان؟ مع اقتراب عيد الفطر المبارك، نقدم لك نصائح للتخلص من دهون البطن وحرق الكرش، عبر التمارين والتغذية، مع الحرص على شرب كمية كافية من الماء، واستشارة الطبيب أولا إذا ما كنت تعاني من أي مرض.

وفي التقرير الذي نشره موقع “هيلث دايجست” (health digest) الأميركي، قالت الكاتبة ماريا فالر إن ممارسة الرياضة عامل بالغ الأهمية لبناء العضلات وحرق الدهون.

ووفقا لاختصاصي فيزيولوجيا التمرين توم هولاند، يجب أن تكون تمارين البطن الأخيرة في قائمتك، نظرا لأن “قضاء المزيد من الوقت في ممارستها سيجعلك تضيع وقتك، عوضا عن حرق السعرات الحرارية وبناء العضلات الخالية من الدهون”.

تعدّ التمارين الهوائية (الكارديو) ضرورية لحرق السعرات الحرارية مما يساعد على تقليل الدهون، وتظهر الدراسات أن التمارين الهوائية قد تساعد في كبح الشهية.

والتمارين الهوائية هي الأنشطة التي يستهلك الجسم الأكسجين أثناءها لإنتاج الطاقة اللازمة لأدائها، وتشمل المشي والمشي السريع والهرولة والجري والسباحة، وتنظيف المنزل واللعب مع الصغار. ويعتبر المشي أشهر التمارين الهوائية، فهو سهل ولا يتطلب معدات خاصة باستثناء حذاء رياضي مناسب وإرادة، كما أنه يناسب غالبية الأشخاص، ويمكن ممارسته على شاطئ البحر أو فوق سفوح الجبال أو حتى في ممر المنزل.

أما تمارين القوة، فهي الأنشطة التي تتضمن المقاومة تجاه قوة أخرى، مثل مقاومة وزنك عند القيام بتمرين الضغط، أو وزن الأثقال، أو وزن الخضار عند حملك كيس المشتريات. وعادة يقوم الجسم في هذه التمارين بتفعيل عملية التنفس اللاهوائي لإنتاج الطاقة اللازمة للعضلات.

ولتمارين القوة فوائد مهمة للجسم، فهي تعمل على الحفاظ على كتلة العضلات في جسمك، وتقاوم تراجعها مع تقدمك في العمر.

ويساعد روتين الركض أو ركوب الدراجات 3 مرات في الأسبوع إلى جانب تمارين القوة في تقليل دهون الجسم. ويعتبر هولاند المزج بين تمارين القلب والأثقال، “نهجا متعدد الجوانب” لتقليل الدهون الزائدة في الجسم وإبراز عضلات البطن.

التغذية

ويمكنك خسارة ما يصل إلى باوند أسبوعيا (450 غراما) عن طريق خفض 500 سعرة حرارية في اليوم. وبما أن فقدان الوزن يمكن أن يسبب أيضا ضمور العضلات، فإنه من المهم زيادة تناول البروتين الخالي من الدهون إلى حوالي غرام واحد لكل رطل من وزن الجسم، للحفاظ على عضلات البطن.

اختيار الأطعمة الصحية مثل تلك الموجودة في حمية البحر الأبيض المتوسط، والتي تشمل الخضار والفواكه والبروتينات الخالية من الدهون والدهون الصحية، يمكن أن يساعد في تعزيز فقدان الدهون.

تقول المدربة لاي كلايتن “إذا كنت تتبع نظاما غذائيا متوازنا من حيث السعرات الحرارية، وبرنامجا تدريبيا تدريجيا تزيد من حدته كل أسبوع، فإنك ستزيد من احتمال بروز عضلات البطن في وقت قصير”.

وأضافت كلايتن أن “من الصعب للغاية تحديد مقدار الوقت المطلوب للتخلص من دهون الجسم وإظهار عضلات البطن، حيث إن هناك العديد من العوامل التي يمكن أن تؤثر على ذلك”. وإلى جانب التغذية واللياقة البدنية، تقول كلايتن إن هناك عوامل أخرى تشمل جودة النوم ومستويات التوتر وحالتك الصحية الحالية.

وأشارت الكاتبة إلى أن الوقت اللازم لنحت الخصر وإبراز عضلات البطن يختلف من شخص لآخر، ومع التغذية الصحية وبرنامج تدريب منتظم، سيكون تحقيق هذا الهدف ممكنا.

التخلص من شحوم البطن دون رياضة

تقول مجلة بيبا ماغازين (biba magazine) في تقرير إنه يمكن التخلص من الدهون حول منطقة البطن من خلال الاعتناء بنظامك الغذائي وممارسة تمرين انقباض عضلات البطن.

وتذكر المجلة أنه بالنسبة للنساء اللاتي يعانين من ضيق الوقت أو لا يرغبن في ممارسة الرياضة ببساطة، هناك طريقة للتخلص من الوزن الزائد على مستوى البطن دون التحرك من مقعدك.

لا يتطلب هذا التمرين أي جهاز، وتتم ممارسته في وضعية الجلوس أو الوقوف. يتعلق الأمر بتحفيز عضلة المستعرضة البطنية (Transverse abdominal muscle) من خلال انقباض عضلات البطن.

تتمثل الخطوة الأولى في شد معدتك قدر الإمكان عن طريق التنفس بعمق، ثم القيام بالزفير قدر المستطاع، وحاول سحب معدتك أكثر. يجب ألا تتجاوز فترة الشفط هذه 5 ثوان، ويمكن أن تمتد إلى 15 ثانية، حسب قدرات تحملك. لكي يكون التمرين فعالا، عليك ممارسة 4 مجموعات متتالية من هذه التمارين على الأقل.

تشغيل الفيديو
عادات غذائية صحية تساعد على إنقاص الوزن في رمضان
ينصح قسم برامج التثقيف الصحي في وزارة الصحة العامة القطرية بالتالي:

الحد من استعمال الزيوت في إعداد الطعام، مثل: عدم إضافة السمن على الأطعمة كالهريس، واستبدال شوربة الكريمة بشوربة الحبوب أو الخضار.
استخدام الشيّ أو السلق في إعداد الوجبات بدلا من القلي، على سبيل المثال شي السمبوسة بدلا من قليها.
تناول اللحم والدجاج الخالي من الشحوم أو المشوي من دون الجلد، والإكثار من السمك المشوي.
استبدال الحلويات بالفواكه الطازجة مع عدم المبالغة فيها، فيكفي تناول حصتين من الفواكه في اليوم، حيث تعتبر 3 تمرات بمعدل حصة غذائية واحدة، أي تقريبا 60-70 سعرة حرارية .
استخدام منتجات الحليب القليلة أو الخالية الدسم في تحضير الأطعمة والحلويات الرمضانية، مثل: المهلبية أو الكسترد أو الحلويات الأخرى، وتناول الروب أو اللبن الخالي من الدسم.
تناول المكسرات غير المحمصة وغير المملحة باعتدال.
استبدال العصائر الطازجة بالعصائر المحلاة والشراب المركز، مع الاكتفاء بكوب واحد يوميا.
الإكثار من شرب السوائل وخاصة الماء بين وجبتي الإفطار والسحور.
تناول الخضروات الطازجة وتقديم السلطات دون إضافة التتبيلات الغنية بالدهون والمايونيز، ويمكن إضافة القليل من زيت الزيتون والخل وعدم إضافة الملح.
تقليل كمية النشويات بخلط الأرز المطهي على البخار بالخضروات أو البقوليات، لإعطاء نكهة طيبة ولزيادة كمية الألياف الغذائية في الطبق، مما يؤدي إلى الإحساس بالشبع. هذا ويعتبر كوب واحد من الأرز أو المعكرونة المطبوخة كمية كافية للوجبة.
ممارسة التمارين الرياضية مثل المشي السريع لمدة 30 دقيقة يوميا، أو السباحة أو ممارسة الرياضة في المراكز الرياضية المكيفة.

المصدر : الجزيرة

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.