وزير الداخلية يرأس الاجتماع الطارئ لهيئة إدارة الشرطة

رأس الفريق أول شرطة حقوقي عز الدين الشيخ علي منصور وزير الداخلية الاجتماع الطارئ لهيئة إدارة الشرطة، بحضور الفريق أول شرطة حقوقي خالد مهدي إبراهيم المدير العام لقوات الشرطة والفريق شرطة حقوقي الصادق علي إبراهيم نائب المدير العام المفتش العام.

وناقش الاجتماع تداعيات استشهاد منسوبي الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بمحمية الردوم بولاية جنوب دارفور في خواتيم الأسبوع الماضي.

وقال الفريق شرطة حقوقي رزين سليمان مصطفى رئيس هيئة التوجيه والخدمات إن هيئة إدارة الشرطة تداعت لاجتماع طارئ برئاسة وزير الداخلية وبحضور المدير العام لقوات الشرطة وكامل أعضاء الهيئة لبحث تداعيات استشهاد نفر عزيز من منسوبي قوات الشرطة أبطال الإدارة العامة لمكافحة المخدرات أثر تعرضهم لكمين غادر بمحمية الردوم، حيث استمع الاجتماع إلى تقرير مفصل عن الأحداث بالمنطقة وإجراءات إخلاء الشهداء والجرحى عبر الطيران وخطوات علاج المصابين بجانب التعزيزات التي تم الدفع بها إلى المنطقة لإسناد الحملة الاستباقية التي تهدف إلى إفشال الموسم الزراعي لعصابات وتجار المخدرات والسموم وذلك بضبط بذور نبات القنب بجانب قطع الإمداد عن المزارعين والمتفلتين الذين يمتهنون هذا النوع من النشاط غير المشروع. وكشف الفريق رزين عن اتخاذ هيئة الإدارة حزمة من التدابير والإجراءات الميدانية والإدارية التي تصب في تعزيز قدرات قوات الشرطة لتمكينها من إنفاذ عملياتها بالكفاءة المطلوبة.

وأضاف أن الاجتماع ترحم على شهداء الوطن والواجب، وبعثت هيئة إدارة الشرطة بتعازيها ومواساتها لأسر وذوي الشهداء. وجدد رئيس هيئة التوجيه والخدمات التأكيد أن استشهاد أبطال الردوم لن يثني قوات الشرطة عن ممارسة واجباتها الوطنية في حماية وتأمين المواطن بكل بقاع الوطن من كافة الجرائم والمظاهر السالبة وأن مكافحة ودحر عصابات المخدرات تأتي في صدارة قائمة أوليات قوات الشرطة حماية للعقول وإنفاذا للقانون.

المصدر : سونا للأنباء

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.