زعيم بوكو حرام يحاول الانتحار و رصاصة تخترق كتفه

حاول زعيم جماعة “بوكو حرام” أبوبكر شيكاو الانتحار تفاديا لأسره من قبل عناصر تابعة لتنظيم “داعش” الإرهابي في شمال شرق نيجيريا، وذلك بعد معارك مع مقاتلي تنظيم “داعش”.

وقالت تقارير صحفية، الخميس، إنّ أبو بكر شيكاو ورجاله تمت محاصرتهم في معقلهم بولاية بورنو شمالي نيجيريا، إلا أنّه فضّل إطلاق الرصاص على نفسه خوفا من الوقوع في الأسر.

وأفادت وكالة سكاي عربية الإخبارية، أنّ الرصاصة اخترقت كتفه وأصيب بجروحٍ خطيرة، ونجح عدد من رجاله في الفرار ونقلوه معهم.

فيما تداولت أخبار أخرى أن شيكاو أصيب بجروح خطيرة بعد أن فجّر عبوات في المنزل الذي لجأ إليه مع رجاله تفاديًا لأسره من قبل داعش.

وفي السياق، أعلن الجيش النيجيري مقتل زعيم جماعة “بوكو حرام” المتطرفة أبو بكر شيكاو دون توضيح تاريخ أو مكان مقتله، معلنا أيضا أنه قتل مؤخرا زعيم جماعة متطرفة انتحل شخصيته.

وكانت مصادر أمنية أعلنت مرتين مقتل شيكاو منذ عام 2009، لكنها المرة الأولى التي يعلن فيها الجيش مقتله رسميا.

المصدر : باج نيوز

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.