“فلكية جدة”: الأرض ستشهد خسوفاً كلياً للقمر الأربعاء المقبل

تشهد الكرة الأرضية يوم الأربعاء المقبل الـ 14 من شهر شوال الجاري خسوفاً كليا للقمر هو الأول من اثنين هذه السنة.

وبحسب الجمعية الفلكية بجدة، سيكون الخسوف مشاهداً بالعين المجردة في جميع أنحاء المحيط الهادئ وأجزاء من شرق آسيا واليابان وأستراليا نيوزيلندا وغرب أمريكا الشمالية لكنه غير مشاهد في سماء الوطن العربي، وفقاً لصحيفة الرياض.

وقالت الجمعية الفلكية بجدة، إن “القمر سيعبر خلال ظل الأرض ليحدث خسوفا سيستغرق مرحلة الكلية وقت قصير سيبلغ 14 دقيقة و30 ثانية فقط، إلا أن مرحلة الخسوف الجزئي قبل الخسوف الكلي سوف يستغرق القمر ما يزيد قليلا على 3 ساعات لعبور منطقة ظل الأرض”.

وتابعت: “إضافة لذلك يعتبر هذا القمر البدر أقرب قمر حضيض إلى الأرض هذا العام أو ما يعرف باسم القمر العملاق، وهذا التزامن بين الخسوف والقمر العملاق حدث آخر مرة في سبتمبر 2015”.

وأضافت: “خسوف القمر الكلي يحدث عندما يتحرك القمر من الغرب إلى الشرق عبر ظل الأرض “عندها سيأخذ اللون النحاسي أو الأحمر” عند الذروة العظمى، وسيلاحظ وجود نقطة ضوئية برتقالية مائلة للحمرة براقة قرب القمر ذلك نجم قلب العقرب”.

البيان

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.