منى السابر تحسم الجدل حول صلحها مع ابنتها حلا الترك -فيديو

حسمت منى السابر والدة الفنانة البحرينية الشابة حلا الترك، الجدل المثار حول صلحها مع ابنتها حلا، وذلك بعد قيامها بتهنئتها بعيد ميلادها، مشيرة إلى أن كل ما قيل حول هذا الموضوع غير صحيح ومجرد تكهنات من البعض. وقالت منى عبر بث مباشر من خلال تطبيق ”الستوري“ التابع لحسابها الرسمي على موقع ”إنستغرام“، إنها لم تضع منشور التهنئة لابنتها في نفس يوم عيد ميلادها ولكن بعدها بعدة أيام، مشيرة إلى أنها مهما ”زعلت“ من ابنتها في النهاية تظل قطعة من قلبها.

وأضافت أنه بسبب هذا المنشور اعتقد البعض أنه تم الصلح بينها وبين ابنتها، مؤكدة أنه لم يتم الصلح، لكنها تتمنى الخير لابنتها حتى لو لم تعايدها او تتواصل معها، معقبة ”أنا بقول الله يهديها وينور بصيرتها“. كما كشفت المستشارة القانونية ربا الخالد، المسؤولة عن قضية منى السابر عن آخر التطورات في القضية بينهما، موضحة أنه تم تمديد المدة شهر لمنحها فرصة لاستكمال المبلغ المقدر بـ20 ألف دينار بحريني، مضيفة أنه لذلك السبب لم يتم سجنها حتى الآن. وقالت إنه إلى الآن لم يتم اكتمال المبلغ، مشيرة إلى أن أغلب المشاهير الذين سبقوا وأعلنوا عن تقديم مساعدات مادية لم ينفذوا ما قالوه.

وكانت قد انتقدت الفنانة والإعلامية اليمنية أروى، منى السابر والدة الفنانة البحرينية الشابة حلا الترك؛ وذلك بسبب عدم تحسين صورة ابنتها أمام الجمهور، مستندة إلى تهنئة السابر لابنتها حلا بمناسبة عيد ميلادها. وجاء حديث أروى اليمنية، عبر مقطع فيديو في حسابها على تطبيق ”سناب شات“، موضحة أن السابر، هي التي أفسدت علاقة ابنتها حلا الترك بالجمهور، وكان لزاما عليها أن تصلح تلك العلاقة بعدما هنأتها. وتابعت أروى، أن تهنئة منى السابر لابنتها بعيد ميلادها، تشير إلى أنها تصالحت معها، معقبة: ”ليش لما يصير شيء كويس الواحد ما يحكي عنه، إذا بنتك صالحتك أو تنازلت عن دخولك السجن“.

وكانت احتفلت منى السابر بعيد ميلاد ابنتها، رغم الخلاف السائد بينهما بسبب رفع الثانية دعوى ضد والدتها، تطالبها فيها برد مبلغ 53 ألف دولار، التي حصلت عليها منها لتنفق على نفسها وشقيقها لعدم توافر أموال معها. ونشرت منى السابر مقطع فيديو من خلال خاصية ”الستوري“ عبر صفحتها على إنستغرام، ظهر فيه نجلها الأصغر وهو يهنئ ”حلا“ بعيد ميلادها وأمامه قالب حلوى، متمنيًا لها السعادة والنجاح.

مزمز

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.