ماذا يحدث لجسمك عندما تبدأ يومك بكوب ليمون دافئ لمدة أسبوعين؟

قال خبراء أن تناول كوب من ماء الليمون الدافئ لمدة أسبوعين فقط،سيؤدي إلى العديد من الفوائد الصحية.

وهذه الفوائد على النحو التالي:

1- صحة الجهاز الهضمي:

يعتبر الليمون مصدرًا مهمًا لألياف البكتين وهو أمر ضروري لصحة القولون الجيدة، لذا فإن كوبًا من ماء الليمون الدافئ كل صباح يعمل كبداية لجهازك الهضمي، ويذكره بالقضاء على السموم المتراكمة من اليوم السابق، وفقا لموقع “brghtside”.

2- علاج طبيعي للجفاف:

قبل قرون من إغراق السوق بمشروبات الطاقة ومحاليل الجلوكوز والمشروبات الغازية، كان يتم استخدام ماء الليمون كعلاج فعال للجفاف، عندما نمارس الرياضة، نفقد الأملاح (المعادن بما في ذلك الصوديوم والبوتاسيوم والكلوريد) من خلال العرق وبينما شرب الماء وحده سيعيد ترطيبك، فإن إضافة بضع شرائح من الليمون إلى المزيج سيسرع عملية إعادة توازن الإلكتروليتات والطاقة في جسمك.

3-مفيد لصحة العين:

حمضيات الليمون مليئة بفيتامين C ومضادات الأكسدة التي تعمل معًا لتشكيل تأثير وقائي ضد إعتام عدسة العين والضمور البقعي.

4- للحصول على بشرة ناعمة:

نعلم جميعًا أن البقاء رطبًا وشرب الكثير من الماء هو الشيء الأول الذي يمكنك القيام به لبشرتك، ومع ذلك فإن الليمون الدفئ يجعلك تحصلين على فوائد مذهلة لأنه يحتوي على مضادات أكسدة قوية، ستلاحظ انخفاضًا في الشوائب والتجاعيد، وبشرة أكثر نعومة وصحة نتيجة لفوائده في إزالة السموم.

5- أفضل صديق لكبدك:

يعد الحفاظ على كبدك أحد أهم الأشياء التي يمكنك القيام بها لصحتك العامة، وشرب ماء الليمون يمكن أن يساعد في عمل الكبد على أعلى مستوى، بالإضافة إلى طرد السموم من خلال تعزيز وظيفة الإنزيم، ويساعد حمض الستريك الموجود فيه أيضًا على تبديد البكتيريا الضارة.

6- غني بالبوتاسيوم الذي يحتاجه الجسم:

الليمون غني بالبوتاسيوم، ويعتبر ثالث أكثر المعادن وفرة في جسم الإنسان، غالبًا ما يتم التقليل من أهميته ويساعد شرب ماء الليمون على ضمان عمل وظائف القلب والدماغ والكلى والعضلات بشكل سليم.

7- ليمونة في اليوم تغنيك عن الطبيب:

من المؤكد أن أولئك الذين يشربون ماء الليمون كل يوم يعانون من نزلات برد أقل، مع فترات أقصر بكثير من أولئك الذين لم يكتشفوا بعد فوائده، ويرجع ذلك أساسًا إلى تركيز فيتامين سي، المدافع بلا منازع ضد الالتهابات الفيروسية وضعف جهاز المناعة ونحن بحاجة إليه في ظل جائحة كورونا التي تمر بها البلاد.

8- مضاد للالتهابات:

يعد الالتهاب المزمن في الجسم مكونًا رئيسيًا في العديد من الأمراض الخطيرة وقد تم ربطه بالحموضة الزائدة في الجسم، ويقلل شرب ماء الليمون من مستويات الحموضة في الجسم، وهذا بدوره يساعدك في إزالة حمض البوليك الضار الذي يمكن أن يسبب الالتهاب.

9- يساعد في الحفاظ على درجة الحموضة المثالية:

باعتباره ثمار حمضي بطبيعته، قد تندهش عندما تعلم أنه بمجرد امتصاصه في مجرى الدم، يكون لماء الليمون تأثير قلوي على أنسجة الجسم، في حين أننا بحاجة إلى حمض للمساعدة في هضم الطعام، فمن المهم موازنة مستويات الأس الهيدروجيني في أجسامنا لأن الكثير من الأحماض تجعلنا عرضة للأمراض من ارتفاع الكوليسترول إلى مرض السكري.

10- زيادة التمثيل الغذائي:

إذا كنت تتطلع إلى إنقاص الوزن من خلال إجراء تغييرات صحية ومستدامة على نظامك الغذائي ونمط حياتك، فإن ماء الليمون هو المرافق المثالي لك حيث يساعد على زيادة التمثيل الغذائي، ويحتوي أيضًا على ألياف البكتين التي لها تأثير في تقليل الرغبة الشديدة في الجوع.

المرصد

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.