العالم يترقب خسوفاً كلياً مقترناً بقمر عملاق.. وهاواي أفضل موقع للمشاهدة

أفادت مراكز الأرصاد الجوية إلى أن العالم سيشهد خلال الأسبوع الجاري ظاهرة فلكية لم تحدث منذ عامين، عبر أول خسوف كامل للقمر يتزامن مع اكتماله.

وبحسب موقع “روسيا اليوم”، سيتمكن سكان المناطق المطلة على المحيط الهادئ وكذلك سكان الشطر الغربي من أمريكا الشمالية وأقصى جنوب أمريكا اللاتينية وشرقي آسيا، من مشاهدة القمر (الدامي) مكتملا يوم الأربعاء المقبل.

من المرجح أن يستمر الخسوف الكلي قرابة 15 دقيقة، مع مرور الأرض مباشرة بين القمر والشمس”، وأشارت مراكز الأرصاد الجوية إلى أن “الظاهرة ستستمر 5 ساعات، حيث يغطي ظل الأرض وبشكل تدريجي وجه القمر قبل أن يبدأ في الانحسار”.

ويأتي اللون الأحمر المائل للبرتقالي نتيجة شروق الشمس وغروبها في الغلاف الجوي للأرض على سطح القمر في حالة الخسوف.

من جهته، قال نوا بيترو من وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا)، إن “هاواي ستستمتع بأفضل موقع لمتابعة للحدث الفلكي، تليها كاليفورنيا ومنطقة شمال غرب المحيط الهادئ، كما أن نيوزيلندا وأستراليا ستحظيان أيضا بفرصة متابعة رائعة”.

أضاف بيترو إن “المسبار الذي أطلق عام 2009، ومستمر في الدوران حول القمر ولمدة 12 عاما، سيقوم بقياس التغيرات في درجات الحرارة على سطح القمر خلال فترة الخسوف”.

من جهة أخرى لن يتمكن سكان أوروبا وإفريقيا وغرب آسيا من مشاهدة أي شيء، بيد أن بثا مباشرا للحدث سيكون متاحا.

وسيكون القمر مكتملا وعلى بعد يزيد على 357460 كيلومترا، ومع هذا القرب سيبدو أكبر قليلا وأكثر إشراقا في السماء.

البيان

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.