ضم الرئيس المخلوع كمتهم في بلاغ مجزرة العيلفون

كشفت مصادر موثوقة لـ(الصيحة)، عن ضم الرئيس المخلوع عمر البشير كمتهم ثانٍ في بلاغ مجزرة العيلفون.

وقالت المصادر، إن لجنة التحقيق في مجزرة العيلفون تعتزم استجواب البشير، وأشارت إلى أنّ اللجنة فرغت من تحرياتها وتبقى لها القبض على بعض المتهمين توطئةً لإحالة الملف إلى المحكمة.

وكانت النيابة، قد دفعت في وقت سابق بطلب للإنتربول لاسترداد الأمين العام المساعد للجامعة العربية والقيادي البارز في النظام المخلوع كمال حسن علي المتهم في البلاغ.

وكانت السلطات، قد عثرت على مقبرة جماعية دُفن فيها عددٌ من ضحايا حادثة تُعد واحدة من أكبر الجرائم في التاريخ السوداني والتي راح ضحيتها أكثر من 100 شاب من مُجنّدي الخدمة الوطنية الإلزامية، قُتلوا أثناء محاولة الهرب من معسكر للتدريب بمنطقة العيلفون.

الصيحة

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.