شكوا من «هجمات ممنهجة».. طلبة فلسطين في السودان يطالبون بتوفير حماية لهم

ناشد الطلبة الفلسطينيون في السودان، الجهات الفلسطينية المسؤولة، العمل على التواصل مع السلطات السودانية، لتوفير الحماية لهم، بعد تعرضهم لاعتداءات وهجمات ممنهجة في الأسابيع والايام الأخيرة، على حد تعبيرهم.

وبحسب شبكة فلسطين الإخبارية، قال الطلبة في مناشدة بعنوان (انقذوا الطلبة الفلسطينين في السودان) إنهم “يعانون أصعب أنواع الدمار النفسي منذ بداية عام 2019 والذي كانت فيه بداية أحداث الثورة السودانية و التي تسببت بإيقاف جميع الجامعات السودانية الحكومية و الخاصة لإشعار آخر”.

وأوضح الطلبة أنه “بعد أن انتهى الشهر الفضيل تفاجئنا جميعاً بقرار إغلاق للجامعات و تعليق الدراسة بحجة كورونا، و الأهم من ذلك هو انعدام الأمن هذه الفترة”.

ولفت الطلبة إلى مواجهتهم للعديد من المشاكل بشكل يومي ومتكرر، سواءاً بالسرقات المتواصلة، أو الإعتداء، مؤكدين على إنه وصل قبل أيام بالشروع في القتل، وهذا يشمل طلاب الولايات والعاصمة.

الجدير بالذكر أن مئات الطلبة الفلسطينيين في السودان كانوا قد طالبوا السفارة الفلسطينية بالخرطوم بالبحث عن آليات تنقذ مستقبلهم التعليمي وأمنهم الشخصي قبل عامين من الآن.

وكانوا قد طالبوا في ذلك التوقيت من السلطات الفلسطينية، وسفارة فلسطين بالسودان، من تسهيل عملية نقلهم إلى دولة الأردن لمواصلة تعليمهم فيها.

وارتبطت هذه المناشدة بشكل مباشرة بالفترة ما بعد انتصار ثورة ديسمبر في السودان والإطاحة بحكم الرئيس المخلوع، عمر البشير.

حيث دأب الطلبة الفلسطينيين على وصف الأوضاع بالكارثية والغير آمنة في السودان بعد رحيل النظام الذي كانت تربطهم به علاقات جيدة ولفترات طويلة.

التغيير نت

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.