اختفاء الحيوانات البرية بسبب الحرب بجنوب كردفان

كشف منسق مشروع التخطيط لتنفيذ الخطة الوطنية للتكيف مع المناخ بقطاعي الزراعة والمياه بجنوب كردفان سامر حميدة عن تسبب الحرب الدائرة بالولاية في اختفاء عدد من الحيوانات البرية بأنواعها .
وكشف في اليوم العالمي للبيئة بأن التوسع في لمساحات الزراعية والزيادة في قطاع الثروة الحيوانية، أفقد الولاية كثيراً من الغابات فضلا عن الكثافة السكانية والقطع الجائر للأشجار الذي أثر سلباً علي البيئة والتربة وخصوبتها.

وقال سامر إن التلوث البيئي في الأسواق والتخلص من النفايات دون وضع مكبات ينتجان آثارا سلبية تجاه المواطن، داعيا لتكامل الأدوار الرسمية والشعبية من أجل بيئة وترقية حضارية بالإضافة إلى توعية المجتمعات بأهمية الحفاظ على البيئة ورفع الوعي على مستوى الريف والمدن.

وأشار إلى عدة عوامل تتعلق بالتدهور البيئي منها السلوك الخاطئ في الزراعة والقطع الجائر للاشجار والملوثات التي تشمل المحروقات والمصانع والمحركات التي تنشر ثاني أوكسيد الكربون.

 

السوداني

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.