وزير الداخلية والمبعوث الامريكى يبحثان التنسيق مع المجتمع الدولي

جدد الفريق اول شرطة حقوقى/ عزالدين الشيخ على منصور وزير الداخلية حرص وإهتمام وزارة الداخلية ورئاسة قوات الشرطة لتعزيز التعاون والتنسيق مع المجتمع الدولى لتحقيق السلام الشامل بالبلاد تحقيقا للإستقرار والتنمية المستدامة إضافة إلى توفير الحماية الكاملة للمدنيين بقرى العودة الطوعية .

جاء ذلك لدى لقائه اليوم بمكتبه دونالد بوث المبعوث الامريكى الخاص للسودان بحضور سفراء بريطانيا والنرويج (الترويكا) والفريق شرطة حقوقى/ الصادق على ابراهيم مدير عام قوات الشرطة بالانابة واللواء شرطة حقوقي/ ياسر عبدالرحمن مدير الإدارة العامة للتعاون الدولى (بحسب سونا) مشيرا إلى أن السودان يمر بمرحلة إنتقالية تتطلب تقديم الدعم اللوجستى لإنفاذ كل الخطط والبرامج التى من شأنها أن تحافظ على السلام وتحقق التنمية المطلوبة وتؤدى إلى أستقرار الدولة وسيادة حكم القانون وحماية حقوق الانسان ،

مؤكدا الإهتمام بتأهيل ورفع قدرات منسوبى الشرطة من خلال التدريب الداخلى والخارجى للإضطلاع بأدوارهم لتقديم خدمات شرطية تسهم فى الإستقرار بجانب العمل على تأمين عودة اللاجئين إلى مناطقهم بالتعاون مع المفوضية السامية، مبينا أن هنالك عمل دؤوب فى مجال مكافحة العنف ضد المرأة والطفل بجانب محور العمل الإنسانى بتعزيز آليات فض النزاعات لقضايا الرحل والمزارعين بالتنسيق مع البعثة الاممية .

مضيفا بأن كل هذه الخطط تحتاج إلى الدعم العاجل من جانبه أوضح دونالد بوث أن الشرطة السودانية تقوم بجهود عظيمة فى حماية المدنيين بولايات دارفور من خلال تأمينها وحمايتها للمواطنين والمنظمات الطوعية بجانب تعاونها وتنسيقها مع بعثة اليوناميد مؤكدا توفير الدعم اللازم لها حتى تقوم بكل واجباتها القانونية وهى الأقرب للمواطنين بخبراتها وبرامجها التى تستهدف توفير الإستقرار للفترة الإنتقالية

المصدر : كوش نيوز

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.