توقف شبكة إجرامية متخصصة في سرقة الدراجات النارية بولاية نهر النيل

تمكنت مباحث شرطة ولاية نهر النيل من ضبط شبكة إجرامية متخصصة في سرقة الدراجات النارية مكونة عناصرها من سبعة أفراد وضبطت بحوزتهم (22)دراجة نارية وبالعودة لتفاصيل البلاغ قال العميد شرطة حقوقي /اباذر موسي بخيت مدير دائرة الجنايات بشرطة ولاية نهر النيل في تصريح (للمكتب الصحفي للشرطة) كثرت خلال الأشهر الماضية بلاغات سرقة الدراجات النارية.

وذلك باقسام شرطة محليات عطبرة والدامر وأبو حمد مضيفا بان هذه الظاهرة إستدعت الإهتمام بها من قبل قيادة شرطة الولاية حيث وجه مدير شرطة الولاية دائرة الجنايات بضرورة حسم هذه الظاهرة وضبط المتهمين وإسترداد المسروقات وبناء علي ذلك عكفت دائرة الجنايات علي دراسة هذه الظاهرة ورصدها وتحليلها من خلال فريق ميداني كون خصيصا لهذا الغرض وإتضح.

فيما بعد أن من يقوم بهذا النشاط الإجرامي شبكة إجرامية تخصصت في هذا النوع من السرقات باستهداف الدراجات النارية الجديدة وبدون لوحات وقبل إكمال إجراءات ترخيصها حيث تعمل هذه الشبكة علي رصد ومتابعة تلك الدراجات عن كثب ومن ثم تنفيذ مخطط سرقتها في الوقت المناسب كما إتضح أيضا أن مالكي هذه الدراجات لم يتمكنوا من إستكمال إجراءات ترخيصها لتأخر وصول شهادات الوارد.

وعلي إثر توفر هذه المعلومات تم تشكيل فريق آخر ميداني متخصص من مباحث الولاية بقيادة الرائد شرطة محمد عبدالكريم لوضع حد للنشاط الإجرامي لعناصر هذه الشبكة وعلي ضوء ذلك تمكن الفريق من ضبط ( 2) من الدراجات النارية المسروقة بحوزة( 2 )من المتهمين وعند إخضاعهما للتحري افادا بمعلومات جديدة عن هذه السرقات تم بموجبها فك طلاسم البلاغات المعنية والقبض علي بقية المتهمين من خلال كمين محكم أسفر عن ضبط جميع أفراد الشبكة الإجرامية وبلغ عددهم( 7) متهمين حيث ضبط بحوزتهم (20) دراجة نارية.

و تم إتخاذ اجراءات قانونية في مواجهتهم بأقسام دائرة الاختصاص وسوف يتم تسليمها لاصحابها فور اكتمال الاجراءات الجنائية والمروريةوأكد العميد أباذر سعي شرطة الولاية الدؤوب للحفاظ علي ممتلكات المواطنين وبذل مزيد من الجهد في سبيل الحد من الظواهر الإجرامية مشيرا إلي أن حملات ضبط المركبات والدراجات النارية غير المقننة سوف تتواصل داعيا المواطنين للتعاون مع الشرطة تحقيقا لشعار الأمن مسئولية الجميع .

الوطن

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.