بعد هروبها مع عشيقها.. إحسان عبدالله ( سبعون ألف لعنة على اللحظة الودعت فيها امي)

كتبت إحسان عبدالله الفتاة التي هربت للزواج من عشقيها الشاب الجنوبي منشوراً على صفحتها الشخصية بموقع (فيسبوك) معلقة فيه قائلة ( سبعون ألف لعنة على اللحظة الودعت فيها امي).

و قد انهالت التعليقات الساخنة من قبل رواد مواقع التواصل على إحسان آدم بعد رؤيتهم للمنشور، حيث ذكر بعضهم معلقاً على إحسان من خلال قوله ( من زمان كنتي عاملة ضجة في الفيس هسي خلاص الفاس وقع في الرأس).

المصدر : كوش نيوز

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.