الكشف عن عادة يومية “لا تكلّفك شيئا” لتقليل دهون البطن!

تقع الدهون الحشوية، المعروفة أيضا باسم دهون البطن، بالقرب من الأعضاء الداخلية، ما يزيد من خطر حدوث مضاعفات خطيرة.

وبحثت الدراسات المنشورة في مجلة Obesity، عن العلاقة بين التغيرات في مدة النوم والتغيرات طويلة المدى في الدهون الحشوية لدى البالغين، بحسب روسيا اليوم.

وأجريت دراسة على 293 مشاركا تتراوح أعمارهم بين 18-65 سنة، على مدى ست سنوات.

وفي العام الأخير، أبلغ عن مدة النوم ذاتيا، وقُيّمت الدهون الحشوية باستخدام التصوير المقطعي المحوسب (CT)، الذي يستخدم الأشعة السينية وجهاز كمبيوتر لإنشاء صور مفصلة لداخل الجسم.

ووجد الباحثون أن زيادة النوم من ست ساعات أو أقل إلى سبع أو ثماني ساعات، قللت من اكتساب الدهون الحشوية بنسبة 26٪ تقريبا.

وحددت دراسات أخرى وجود ارتباط بين مدة النوم وزيادة الدهون الحشوية.

ووجدت دراسة استمرت خمس سنوات أن “فترات النوم القصوى” مرتبطة بزيادة الدهون الحشوية.

وعلى وجه التحديد، ارتبط الحصول على أقل من ست ساعات من النوم، وتسجيل أكثر من ثماني ساعات، بزيادة الدهون الحشوية.

ولوحظ هذا الاتجاه فقط بين المشاركين الذين تقل أعمارهم عن 40 عاما.

المصدر : المرصد

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.