السودان يجدد رفضه للملء الأحادي لسد النهضة من قبل إثيوبيا

سد النهضه

جدّد السودان، رفضه للملء الأحادي لسد النهضة للعام الثاني على التوالي من قبل إثيوبيا، دون التوصل إلى اتفاق، الأمر الذي يُعد مُخالفة صريحة للقانون الدولي واتفاق المبادئ والاتفاقيات والممارسة المستقرة المُنَظّمة لتبادل المنافع للأنهار المشتركة.

وتسلم السودان عبر وزارة الري والموارد المائية، خطاباً من نظيرتها الإثيوبية تخطرها فيها بدأها للملء الثاني للسد خلال موسم الأمطار الحالي.

وقال عمر الفاروق سيد كامل، المتحدث الرسمي باسم فريق التفاوض لسد النهضة: “يرى السودان أن هذا الإخطار غير ذي جدوى ما لم يتم التفاوض والاتفاق بشأن ملء وتشغيل السد، ويؤكد السودان أن الاتفاق النهائي الملزم هو الإثبات الوحيد للرغبة الإثيوبية في التعاون”.

وشددت الحكومة السودانية على أن محاولات قطع الطريق أمام المساندة الدولية للمطالب السودانية العادلة بشأن النزاع حول سد النهضة غير مُجدية. وأكد السودان على أن الملء الأحادي للعام الثاني دون اتفاق يمثل خطراً وتهديداً وشيكاً على السودان.

يُذكر أنّ وزيرة خارجية السودان الموجودة حالياً بنيويورك نقلت الخطاب إلى مجلس الأمن كنموذج وإثبات على اتخاذ إثيوبيا لإجراء أحادي دون اعتبار لمصالح السودان، الأمر الذي يزيد من حالة التوتر وعدم الاستقرار في الإقليم.

المصدر: صحيفة السوداني



انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

   

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.