دراسة: الطماطم تحمي من أخطر ما يصيب المخ

توصل باحثون من جامعة شرق فنلندا إلى نتائج تثبت فاعلية الطماطم في حماية الإنسان من السكتة الدماغية.

وأفادت الدراسة الفنلندية بأن تناول كميات من الطماطم يُقلل احتمالية الإصابة بالسكتة الدماغية وذلك لاحتوائها على مُضاد الأكسدة (اللايكوبين)، حسبما ذكر موقع “الطبي”.

واكتشف الباحثون أن الأجسام الغنية باللايكوبين يتناقص لديها خطر السكتة الدماغية بنسبة 55 % مقارنة بغيرهم.

وتوصل العلماء لتلك النتائج بعدما اختاروا 1031 رجلا تتراوح أعمارهم بين 45 و65 عاماً لفحص تركيز اللايكوبين مخبرياً في بداية الدراسة وبشكل دوري لمدة 12 عاماً.

تبين للباحثين أن 67% من المشاركين في الدراسة أصيبوا بالسكتة الدماغية على مدى 12 عام، بالمعدل التالي: إصابة 25 رجلاً من أصل 258 (الأقل تركيزا من اللايكوبين)، فيما أصيب 11 رجلا من أصل 259 (الأعلى تركيزاً من اللايكوبين).

وزاد من تحقق العلماء من تلك النتائج وجود رابط بين تركيز اللايكوبين في الدم وانخفاض خطر الإصابة بالسكتة الدماغية عند تركيز الباحثين على السكتات الدماغية الناجمة عن الخثرات الدموية حيث تناقص خطر الإصابة بالسكتة الدماغية بمعدل 59% عند الرجال ذوي التراكيز المرتفعة من اللايكوبين.

وحثت الدراسة على تناول أكثر من خمسة حصص يومية من الفاكهة والخضراوات يومياً، من تلك التي تحتوي على اللايكوبين الذي يمثل الصبغة الحمراء الموجودة في الطماطم وغيرها من الخضراوات والفاكهة ذات اللون الأحمر كالبطيخ، والغريب فروت الوردي، والبابايا.

البيان

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.