وجدي صالح: لا تراجع عن معركة اجتثاث (الشياطين)

سودافاكس – تعهدت لجنة تفكيك التمكين بالاستمرار في مشروع تفكيك بنية نظام الثلاثين من يونيو باعتباره جوهر وعضم ثورة ديسمبر .

و كشف مقرر اللجنة وجدي صالح، عن علمهم بمن يقومون بمحاولة استهداف اللجنة والمبررات التي تدفعهم للصراخ. وقال: “نحن سنرد علي صراخاتهم بجعلهم يصرخون أكثر”.

واعترف وجدي ببطء اجراءات التفكيك مرجعاً ذلك لصعوبات لوجستية ولمتاريس يضعها البعض في طريق عملية التفكيك. و تساءل وجدي هل وجود مفسد في مؤسسة مبرر للمطالبة بحل المؤسسة ؟ واردف نعم هناك بعض التجاوزات حدثت من منسوبي اللجنة.

واكمل (اعضاء اللجنة ليسوا ملائكة وانه لا تراجع عن معركة اجتثاث “الشياطين”) وانهم سيلاحقون أي عمليات او شبهات لعمليات الفساد وانه لا كبير علي القانون ولا يوجد شخص بمأمن عن الملاحقة بما في ذلك قيادات الأمن في النظام البائد وعلى رأسهم مدير الجهاز صلاح قوش الذي سنلاحقه أيضا.

مردداً بحسب صحيفة السوداني:“ما عندنا كبير وما بنخاف الا من شعبنا”. ورداً على المطالبات باستعادة منزله قال وجدي “لن نفعل؛ التزاماً بالثورة وبقيم الشعب السوداني، لجنة التفكيك لن تنزع منزل اسرة، هذا الامر فعلناه حتى مع من استرددنا منهم مئات القطع من الاراضي لكن في المقابل استثنينا المنزل الذي تقيم فيه الاسر، معركتنا ضد من نهبوا اموال وممتلكات الشعب وليس ضد قيم الشعب السوداني”.

 



اضغط هنا للإنضمام للواتسب او هنا


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.