مناوي: الشهداء “ليسوا شهداء ديسمبر” فقط بل حركات الكفاح قدّمت (17) ألف شهيد

سودافاكس – طالب حاكم إقليم دارفور مني أركو مناوي بضرورة الانخراط في حوار وإجراء المصالحة الوطنية.

وقال مناوي خلال مخاطبته، الدورة التدريبية لبناء السلام وحماية المدنيين لشركاء السلام التي نظّمها المركز الأفريقي لدراسات السلام والحوكمة والتحوُّل بجامعة الفاشر أمس، إن المصالحة لا تعني أن تكون مع المؤتمر الوطني، وأضاف “ذلك تقزيم والمؤتمر الوطني لا يسوى شيئاً”.

وأردف “ذلك استهبال والبلد ضاعت بين إسلامي وشيوعي”، وشدد على أن المصالحة لن تأتي إلا بالحوار، وأقر بوجود خلل بنيوي يجب إصلاحه، وشدد على أن السلام ليس إسكاتاً للبندقية.

وانتقد مناوي الحديث عن أن الشهداء هم شهداء ثورة ديسمبر فقط، مشيراً إلى أن حركات الكفاح المسلح قدمت 17 ألف شهيد . في سياق منفصل، قال مناوي بحسب صحيفة الصيحة، إن هنالك أياد من الخرطوم لها دور مؤثر وحقيقي في الأحداث التي شهدتها منطقة اقتتال “كولقي” بشمال دارفور.

 



انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

   

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.