السودان..حزب يطالب بإعادة “هيئة العمليات” لجهاز المخابرات

سودافاكس – دعا حزب سياسي سوداني، الثلاثاء، الحكومة الانتقالية إلى إعادة “هيئة العمليات” بجهاز المخابرات العامة للتصدي للأنشطة التي تستهدف استقرار البلاد.

جاء ذلك بحسب بيان صحفي لـ”حزب الأمة” بقيادة مبارك الفاضل المهدي، تلقت الأناضول نسخة منه.

وقال البيان “تأكد على أن هنالك ضرورة لإعادة هيئة العمليات بجهاز المخابرات العامة لمساعدة الجهاز في التصدي لأي أنشطة تستهدف زعزعة أمن واستقرار الوطن ودعم الشرطة في عملية الأمن الاجتماعي”

وفي 15 يناير/كانون الثاني 2020 أعلن رئيس مجلس السيادة السوداني الفريق أول، عبدالفتاح البرهان سيطرة القوات المسلحة على مقرات هيئة العمليات بجهاز المخابرات، بالعاصمة الخرطوم، إثر هيكلة الجهاز

ويقدر عدد أفراد هيئة العمليات بـ 13 ألف عنصر، منهم قرابة 7 آلاف في ولاية الخرطوم.

ونعى الحزب “شهداء جهاز المخابرات العامة الذين استشهدوا (الثلاثاء) أثناء أداء واجبهم في حماية الوطن من الانشطة الارهابية، وضحوا بدمائهم الغالية من أجل أمن وسلامة البلاد”.

والثلاثاء أعلن مجلسا السيادة والوزراء بالسودان، “المضي قدما بالتصدي لأي أنشطة تستهدف زعزعة أمن واستقرار البلاد”.

جاء ذلك، على خلفية إعلان جهاز المخابرات العامة القبض على 11 “إرهابيا” من جنسيات مختلفة ومطاردة 4 أجانب، ضمن خلية لتنظيم “داعش” الإرهابي، إثر عملية أمنية جنوبي العاصمة الخرطوم.

وفي وقت سابق الثلاثاء، أعلنت المخابرات العامة السودانية، مقتل 5 من عناصره جراء تنفيذ تلك العملية

ومن النادر الإعلان عن تواجد لـ”داعش” في العاصمة السودانية، وفق مراسل الأناضول.

وتأتي تلك العملية الأمنية بعد أيام من إعلان الجيش السوداني، في21 سبتمبر/ أيلول الجاري، إحباط محاولة انقلاب تقف ورائها عناصر عسكرية من أنصار نظام الرئيس المعزول عمر البشير، وسط نفي من الحزب الحاكم سابقا لذلك.

الأناضول



انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

   

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.