«الدفع من خلال الوجه».. روسيا تطلق نظام غير مألوف لحجز تذاكر المترو (صور)

سودافاكس – أطلقت روسيا، أمس الجمعة، نظام «الدفع من خلال الوجه» (Face Pay)، وذلك في أكثر من 240 محطة مترو في موسكو وضواحيها.

وتعتمد الخدمة التي أطلقتها روسيا في العاصمة موسكو على الصور المخزنة للتحقق من مدفوعات المترو.

وبوجب ما سبق، يتعين على الركاب المترو تحميل صورهم الشخصية وربط بطاقاتهم المصرفية بتطبيق جوال أطلق خصيصًا لدعم تشغيل هذه الخدمة.

وبمجرد تحميل التطبيق، واتباع الخطوات سالفة الذكر، تفعل الخدمة للراكب بكافة بوابات محطات المترو التي تدعم «نظام الدفع من خلال الوجه»، إذ يتعين على الراكب الوقوف أمام الكاميرا الموجودة فوق البوابات فقط حتى تفتح البوابة أليًا ويسمح له بالعبور إلى رصيف القطار.

وتتوقع سلطات موسكو، أن يستخدم نحو 10 إلى 15 % الخدمة بانتظام خلال العامين أو الثلاثة أعوام المقبلة، على أن يزيد هذا العدد تدريجيًا لاحقًا.

بدورها، قالت إدارة تكنولوجيا المعلومات بمترو موسكو بحسب المصري لايت، أن الخدمة التي أطلقتها في 240 محطة تعد أكبر استخدام لتقنية التعرف على الوجه في العالم.

وأضافت، خلال بيان صحفي، نشرته عددًا من الصحف العالمية، أن «الخدمة الجديدة ستقلل من الوقت الضائع لركاب المترو في حجز تذاكر رحلاتهم، كذلك ستقلل زمن الانتظار في الصفوف الطويلة أمام مكاتب حجز التذاكر، بالإضافة لتخفيف الزحام في المحطات وهو أمر مطلوب في ظل تفشي وباء كورونا».

وطمأن البيان ركاب مترو موسكو، بالتشديد على أن الصور التي سيتم جمعها من خلال التطبيق لن يتم تسليمها إلى الشرطة، مشيرة إلى أنها مشفرة تمامًا.

وعلى الرغم من ما سبق، لم يكن ذلك كافيًا للنشطاء المدافعون عن خصوصية البيانات، والذين اعتبرا ما سبق «حيلة من السلطة الروسية لمراقبة المواطنين».

في هذا السياق، قال ستانيسلاف شاكيروف، مؤسس مجموعة الحقوق الرقمية «Roskomsvoboda»، لصحيفة «الجارديان» البريطانية: «نحن بحاجة إلى الشفافية الكاملة حول كيفية عمل هذا التطبيق في الممارسة العملية، مترو موسكو مؤسسة حكومية ويمكن أن تنتهي جميع البيانات في أيدي أجهزة الأمن».

5f6cc89315e9f9331929bed1

1000x 1

1235893124



انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

   

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.