توقف عدد من الصناعات الغذائية بسبب انعدام السكر

سودافاكس ـ تواصلت الزيادة في أسعار السلع الاستهلاكية بالأسواق، بينما شكا تجار من توقف شركات الجملة عن بيع الدقيق والسكر في ظل ندرة كبيرة وارتفاع مضطرد في أسعار الدقيق والسكر، حيث وصل سعر باكتة الدقيق 10 كيلو الى (7000) آلاف جنيه، واختفى السكر من الأسواق بعد أن بلغ سعر الجوال (50) كيلو إلى (32) جنيهاً .

 

وقال مدير قطاع التسويق بشركة استيم بحسب صحيفة اليوم التالي، إن إغلاق الميناء تسبب في انعدام السكر المستخدم في الصناعات الغذائية مما أدى الى توقف عدد من المصانع عن الإنتاج، وأكد أن الاتجاه الى استيراد السكر من مصر غير مجدٍ.

 

وفي السياق؛ بلغ كيلو الموز ما بين (200ـ – 150) جنيهاً ودستة البرتقال ب(200) جنيه، وباكو العنب 400 جنيه ، والزيبب ما بين (100ـ 500) جنيه.

 

وانخفضت أسعار اللحوم الحمراء في الأسواق بولاية الخرطوم، حيث تراجع سعر كيلو الضأن من (3000) جنيه الى (2800) جنيه، وكيلو العجالي انخفض من (2400) جنيه الى (2200) جنيه، وكيلو اللحم الصافي انخفض من (3000) جنيه إلى (2800) جنيه، وأيضاً انخفض كيلو الكبده إلى (2800) جنيه بدلاً عن (3000) آلاف جنيه، وعزا التجار انخفاض الأسعار الى تراجع القوة الشرائية بسبب الظروف الاقتصادية التى تعيشها البلاد.

 



انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

   

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.