وزارة الطاقة والنفط تكذب شائعة إتلاف أبراج نقل الكهرباء

سودافاكس _ كذّبت وزارة الطاقة والنفط، ما تداولته مواقع التواصل الإجتماعي بشأن حديث منسوب لوكيل الوزارة أشار فيه إلى أن العاملين في قطاع الكهرباء يسعون لإيجاد حلول لعمليات الاتلاف المتعمدة والتي حدثت في خطوط نقل الكهرباء من سد مروي من أشخاص وموظفين يعملون بالكهرباء وأدت لخروج (35%) من الطاقة الكلية لشبكة الكهرباء.

كما نسبت تلك المواقع لمدير الأمن بوزارة الطاقة والنفط أنه تم التعرف على الذين قاموا بهذا التخريب الكبير وعددهم (45) وتم فتح بلاغات جنائية في مواجهتهم. حسب الصيحة

وقالت الوزارة في تعميم صحفي اليوم “نؤكد أن ما نسب إلى الوكيل ومدير الأمن غير صحيح ولا أساس له من الصحة وتعمل كهرباء سد مروي على رفد الشبكة القومية بأكثر من 45% في الوقت الحالي رغم أنها تمر بعمليات صيانة روتينية جزئية تحدث خلال فصل الشتاء عادة، كما تواصل إثيوبيا إمدادها للسودان بـ240 ميغاواط حسب الاتفاقية بين البلدين بالإضافة إلى المحطات الاخرى والربط المصري”.

وأكدت الوزارة، أن القطوعات الكهربائية كانت نتيجة لتدني الإنتاج مقارنة مع الطلب بسبب توقف عمل محطة أم دباكر بنسبة (50%) بسبب عطل فني، بالإضافة إلى توقف محطة بحري الحرارية والبارجة التركية ببورتسودان بسبب شح الفيرنس، ويجري العمل على معالجة المعوقات وتوفير الفيرنس حتى تنعم البلاد بتيار كهربائي مستقر.



انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

   

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.