تجمع الصيادلة يكشف عن ارتفاع سعر أدوية كورونا بنسبة 2000 بالمائة

سودافاكس ـ كشف عضو تجمع الصيادلة المهنيين د. صلاح جعفر عن ارتفاع سعر أدوية وباء كورونا الى 2000% ، مما ضاعف معاناة المصابين به، ووصف ذلك بالوضع الخطير.

وأضاف معاناة مرضى كورونا تتمثل في عدم توفر الادوية، وعدم توفر الأسرة الكافية في مراكز العزل، من المؤسف أن المريض يحتاج لسرير وطبيب متابع والمستلزمات الناتجة للمضاعفات المتمثلة في جهاز الاكسجين، التي تعتبر من اساسيات العمل الطبي الا انها لم تتوفر له، مما أجبر المرضى على اللجوء الى القطاع الخاص ودفع مبالغ كأمنية لاستقبالهم.

ووصفها بالمبالغ الفلكية، مما ادى الى بيع كثير من المرضى لممتلكاتهم من أجل الحصول على العلاج، فضلا عن عدم توفير وزارة الصحة لأدوات الحماية ومعينات العمل للكوادر الطبية.

وإتهم الحكومة ووزارة الصحة بعدم الجدية في ادارة ملف جائحة كورونا من خلال وضع صحة المواطنين ضمن أهم الاولويات، واشار الى ان لجنة الطوارئ التي شكلها رئيس مجلس الوزراء د. عبد الله حمدوك لم تساهم في تخفيف الأعباء المرتبطة بالجائحة، بجانب عدم جدية وزارة الصحة في تخفيف الاعباء العلاجية الثانية منذ بداية الأزمة.

ونوه الى أن تجمع الصيادلة المهنيين حذر منذ بداية الأزمة من تحويل الصحة الى سلعة. وقطع د جعفر بأن لجنة الطوارئ تم تشكيلها بناءً على اختيارات شخصية وليست مؤسسية ، فضلا عن أن القرارات لم توضح علاقة اللجان التي يتم تشكيلها مع المؤسسات الموجودة مما أدى الى خلق اجسام موازية تابعة لافراد، وأوضح أن تمثيل وزارة الصحة في تلك اللجنة تم دون تحديد مهامها في اتخاذ القرارات مما أدى الى تقاطع قراراتها مع بقية اعضاء اللجنة.

وبحسب صحيفة الجريدة، اشتكى طبيب بمركز عزل جبرة فضل حجب اسمه لـ”الجريدة” من عدم توفر الادوية المخدرة”التنويم”، والادوية التي يحتاج لها مريض كورونا في العناية المكثفة، واكد ان الكادر الطبي داخل المركز عدده كبير، الا أنه عاد واستدرك قائلا: لكن الممرضين ليس لديهم الخبرة الكافية في التعامل مع المرضى في العناية المكثفة، وطالب وزارة الصحة بتدريبهم على التعامل مع مرضى الكورونا داخل العناية المكثفة”.

 



انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

   

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.