مصادر بالطيران المدني: اشتراطات فنية وراء حظرالطيران من الأجواء الأوربية

سودافاكس ـ أرجعت مصادر مسؤولة بقطاع الطيران تجديد المفوضية الأوروبية لمنع الطيران السوداني من التحليق في أجواء دول الاتحاد الأوروبي لاشتراطات فنيه تتعلق بأجهزة اتصالات محددة ومطلوبات يتعين على الطيران السوداني الالتزام بها، وأن قرار المنع لا علاقة له بأي أسباب سياسية.

وقالت المصادر لـ(السوداني) إنه من الممكن أن يتم رفع شركات الطيران السودانية من قائمة الحظر التى تصدرها المفوضية الأوروبية، حال وجود تفاوض ما بين سلطة الطيران المدني السودانية والمفوضية والتزام الشركات بالاشتراطات الأوربية المطلوبة.

وبحسب صحيفة السوداني كانت المفوضية الأوروبية للطيران قد راجعت قائمة شركات الطيران التي لا تمتثل لمعايير السلامة الدولية، وأصدرت مؤخراً قائمتها السوداء الجديدة للشركات الممنوعة من التحليق والهبوط في دول الاتحاد الأوروبي، شملت عدة دول، من بينها السودان، ولا يُسمح لشركات الطيران المُدرجة في القائمة بالهبوط أو التحليق فوق دول الاتحاد الأوروبي، وفي بعض الأحيان يشمل المنع جميع شركات الطيران في دولة ما.

 



انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

   

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.