كيف احتفل رواد الفضاء بقدوم عام 2022 خارج الكوكب؟

سودافاكس – مع حلول عام ٢٠٢٢، بدأت الاحتفالات بأشكال مختلفة وعادات متنوعة حول العالم، لكن من المثير للانتباه هو الاحتفال بالعام الجديد خارج الكوكب. وفقًا لموقع Space، استقبل طاقم إكسبيديشن 66 المكون من ١٠ رواد فضاء العام الجديد على متن محطة الفضاء الدولية ووحدة تيانجونج الصينية تيانهي.

ليست المرة الأولى
احتفل رواد الفضاء على متن محطة الفضاء الدولية بالعام الجديد، ليكونوا الطاقم رقم ٣٧ في التاريخ الذي يكون في الفضاء مع بداية دورة أخرى الأرض حول الشمس. احتفل الطاقم من خلال إقامة عشاء سارلاند التقليدي. يضم الطاقم مجموعة من رواد وكالة ناسا، وهم: رجا شاري، وتوم مارسبيرن، وكايلا بارون، ومارك فاندي، بالإضافة إلى ماتياس ماورر من وكالة الفضاء الأوروبية (ESA)، ومن روسكوزموس، يأتي أنطون شكابليروف وبايتور دوبروف.

أجواء مختلفة ومشاهدة أوسع
غرد ماورر، رائد الفضاء من وكالة الفضاء الأوروبية، على تويتر «أتمنى لكم جميعًا عامًا جديدًا سعيدًا، وكل التوفيق لعام ٢٠٢٢… تحياتي وقبلاتي…أراكم جميعا العام المقبل» وفق ما أوردت المصري لايت. أثناء العشاء، صور الطاقم مقطع فيديو، شارك فيه مارسبيرن، رائد تابع لوكالة ناسا، أفكاره حول قضاء العام الجديد في الفضاء، قائلا «إنه لشرف عظيم أن يكون لديك فرصة لرؤية العديد من البلدان…يمكننا الانتقال من جانب من الأرض إلى آخر في بضع دقائق

أطقم مختلفة تحتفل خارج الكوكب
يُذكر أن طاقم إكسبيديشن 66 لم يكن الفريق الأول الذي يحتفل بالعام الجديد على متن محطة الفضاء الدولية، لكنها المرة الأولى التي يحتفل فيها أطقم مختلفة في أماكن أخرى من المدار الأرضي. إلى جانب إكسبيديشن 66، يحتفل أعضاء البعثة الصينية ‘شنتشو 13’ بالعام الجديد على متن محطة تيانغونغ الفضائية المزدهرة، بالإضافة إلى ٢٢ بعثة استكشافية لمحطة الفضاء الدولية، و١٢ طاقمًا على متن محطة الفضاء الروسية السابقة مير، وطاقم على متن سكايلاب.



انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

   

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.