7 عادات يومية تزيد خطر الإصابة بالنوبات القلبية

سودافاكس _ تعرف النوبة القلبية أيضا باسم احتشاء عضلة القلب، وتحدث عندما لا يحصل جزء من عضلة القلب على كمية كافية من الدم، وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة.

وكلما مر الوقت دون علاج هذه الحالة واستعادة تدفق الدم، زاد الضرر الذي يصيب عضلة القلب. ورغم أن هناك عدة عوامل خارجة عن إرادتنا للتعرض لخطر الإصابة بالنوبات القلبية، بما في ذلك التاريخ العائلي والعمر، إلا أن هناك عادات يومية يمكن أن تقود في النهاية إلى الحالة المميتة، وفق تقرير EatThis, Not That.

  1. تناول الطعام في الخارج يوميا

لن يتسبب تناول الطعام في الخارج في بعض الأحيان في الإصابة بنوبة قلبية، ولكنه في حال تكراره بشكل يومي قد يكون له تأثير سلبي على قلبك، وقد يقود في النهاية إلى الإصابة بالنوبة القاتلة. في المطاعم عادة لا نتخذ خيارات صحية، نتناول الكربوهيدرات المكررة والدهون، لاسيما تلك التي تحتويها الوجبات السريعة، لذلك يوصى بالانتباه إلى التفاصيل الغذائية إن كنا نتناول الطعام في الخارج كأن نتخلى عن الخبز والكوكتيلات ونقاوم الأطباق غير الصحية.

  1. إهمال ممارسة الرياضة تعتبر ممارسة التمارين الرياضية من أفضل الأشياء التي يمكن القيام بها للحفاظ على صحة قلبك، بما في ذلك عبر الحفاظ على ضغط الدم في مستوياته الطبيعية، والحد من الكوليسترول الضار وتجنب الإصابة بالسمنة. يقترح الخبراء والمختصون ممارسة الرياضة لمدة 150 دقيقة على الأقل أسبوعيا، للمساعدة في إدارة الكوليسترول وضغط الدم – وهما عاملان رئيسيان لخطر الإصابة بالنوبات القلبية.

  2. شرب الكحول يمكن أن يؤثر الإفراط في تناول المشروبات الكحولية سلبا على صحة قلبك، من خلال رفع ضغط الدم ومستوى الدهون الثلاثية. يقول العلماء أن السعرات الحرارية الناجمة عن تناول الكحول تتراكم في الجسم الذي يحولها إلى دهون ثلاثية الجليسريد، مما قد يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب، كما يمكن أن تترجم هذه السعرات الحرارية الزائدة إلى السمنة، وهي عامل خطر آخر للإصابة بأمراض القلب.

  3. العصبية والتوتر نعاني جميعنا من التوتر من وقت إلى آخر، لكن تجنبه مفيد للغاية عندما يتعلق الأمر بصحة القلب. التوتر والعصبية يساعدان عادة في رفع مستويات ضغط الدم، الذي يعد أحد عوامل الخطر الرئيسية للنوبات القلبية، لذلك فإن إيجاد طرق للتعامل مع التوتر يمكن أن يقلل من فرص إصابتك بالحالة القاتلة.

    1. التدخين بأنواعه يعد التدخين أحد أكبر عوامل الخطر لأمراض القلب، وهو مسؤول عن ما يقرب من ثلث الوفيات المرتبطة بأمراض القلب. في كل مرة تدخن فيها سيجارة فإنك تدخل ما يزيد عن 5 آلاف مادة كيميائية في جسمك معظمها ضارة بالصحة، بما في ذلك أول أكسيد الكربون الذي يقلل من كمية الأكسجين في خلايا الدم الحمراء، مما يؤدي إلى تلف القلب. ويزيد التدخين أيضا من كمية الكوليسترول في الشرايين – وهو عامل خطر آخر للإصابة بأمراض القلب. السجائر الإلكترونية هي الأخرى لا تقل كثيرا في خطرها عن السجائر العادية، حيث تحتوي على النيكوتين والسموم والمعادن وغيرها من الملوثات التي تشكل خطرا على صحتك. في حين أن الإقلاع عن التدخين يمثل تحديا بالنسبة للكثيرين، فإنه من الأصعب التعايش مع أمراض القلب أو التعافي من نوبة قلبية.
  4. المخدرات تحدث بعض النوبات القلبية عن طريق تعاطي المخدرات والعقاقير المنشطة، مثل الكوكايين أو الأمفيتامينات، ما يمكن أن يؤدي إلى حدوث تشنج في الشرايين التاجية قد يسبب نوبة قلبية.

  5. عدم معرفة الأعراض معرفة أعراض النوبة القلبية يمكن أن تنقذ حياتك. كلما أسرعت في العلاج، زادت احتمالية بقائك على قيد الحياة دون التعرض لأية تداعيات صحية كبيرة. العلامات الأكثر شيوعا هي ألم الصدر أو عدم الراحة في منتصف أو الجانب الأيسر من الصدر الذي يستمر لأكثر من بضع دقائق أو يختفي ويعود مرة أخرى، والشعور بالضعف أو الدوار أو الإغماء، وألم أو انزعاج في الفك أو الرقبة أو الظهر، وألم في أحد الذراعين أو الكتفين أو كليهما، وضيق في التنفس.



انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

   

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.