مصابو الثورة تتبرأ من الذين تلقوا دعماً من الدعم السريع

سودافاكس ـ نفت منظمة مصابي ثورة ديسمبر أي صلة لها بمبادرة أو منظمة أيادي الخير التي تكفل الدعم السريع عبرها بمعالجة مصابي الثورة.

وتبرأت ممن تلقوا دعماً من تلك المنظمة. وقالت منظمة مصابي الثورة في بيان لها بحسب صحيفة الجريدة التي تحصلت على نسخة منه “خرجنا من أجل قضية يزداد إيماننا بها يوماً بعد يوم ولم تكن اصاباتنا الا من قبل هذه الفئة المعتدية في حقنا وحق شعبنا وارضنا ويهون علينا الموت الف مرة قبل أن نفكر في أخذ مثل هذا الدعم”.

وأكدت المنظمة دعمها للتحول المدني الديمقراطي، واردفت (قضيتنا لاتباع و لا تشترى وإننا مرابطون بإصاباتنا في الشوارع مع إخوتنا الثوار).

وفي تعليقها على من ظهروا باسم مصابي الثورة ذكرت (هؤلاء الذين يزعموا انهم مصابي الثورة والقضية فقد باعوا أنفسهم وهم لا يمثلون الثورة ولا مصابينها في شيء) وقطعت منظمة مصابي ثورة ديسمبر بأنها ستظل خنجراً مسموماً لكل من تسول له نفسه بالمساس بمكتسبات ورمزية الثورة العظيمة.

 

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.