الفصل في طلب للإفراج عن علي الحاج والسنوسي بعد أسبوعين

سودافاكس ـ حددت محكمة مدبري انقلاب الانقاذ عام 1989 ،برئاسة القاضي حسين الجاك، الخامس والعشرين من الشهر الجاري معوداً لاستئناف جلساتها .

وبحسب صحيفة السوداني رفعت المحكمة جلسة امس المنعقدة بمعهد العلوم القضائية لغياب عضو المحكمة، القاضي الرشيد طيب الأسماء، لوعكة صحية.

وقال المحامي من هيئة الدفاع عن متهمي المؤتمر الشعبي، خالد إبراهيم علي، إن المحكمة أرجأت النظر في طلبات لهيئات الدفاع للجلسة المقبلة، من بينها طلب الإفراج عن بعض المتهمين.

وهم الدكتور علي الحاج محمد، الأمين العام للمؤتمر الشعبي، والشيخ إبراهيم السنوسي، والمهندس عمر عبد المعروف، لأنه ليست هنالك بلاغات أخرى في مواجهتهم، وذلك أسوة ببعض المتهمين المفرج عنهم بالضمانةـ بعد أن قضوا نحو ثلاث سنوات بالسجن.

 



انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

   

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.