البرلمان المصري يتحرك ضد فيلم منى زكي الجديد “أصحاب ولا أعز”

سودافاكس _ تقدم الصحفي والإعلامي والنائب البرلماني المصري مصطفى بكري ببيان عاجل إلي المستشار حنفي الجبالي رئيس البرلمان المصري ضد فيلم “أصحاب ولا أعز”، وذلك في أول تحرك برلماني ضد الفيلم الذي أثار الجدل على مدار الساعات الماضية بسبب جرأة بعض المشاهد والألفاظ.

ويأتي هذا البيان بدعوى أن فيلم “أصحاب ولا أعز” أثار استياء الرأي العام لتناوله موضوعات تخالف تقاليد المجتمع المصري وعلى رأسها الترويج للمثلية الجنسية والخيانة الزوجية.

وجاء نص البيان كالتالي: تم الإعلان عن إنتاج فيلم يسمى “أصحاب ولا أعز”، بطولة عدد من الفنانين المصريين والعرب، حيث يدعو هذا الفيلم إلى المثلية الجنسية بشكل واضح وصريح، ومن بين أبطال الفيلم الفنانة مني زكي والفنان إياد نصار وعادل كرم وغيرهم، ونظرا لخطورة هذا الفيلم الذي تم إنتاجه على منصة Netflix أرجو معرفة الإجراءات التي اتخذتها وزارة الثقافة لمواجهة مثل هذا النوع من الأفلام.

وفي مقطع فيديو نشره النائب مصطفى بكري عبر صفحته الرسمية على Facebook، تحدث عن أسباب تقدمه ببيان عاجل إلى مجلس النواب ضد فيلم “أصحاب ولا أعز” وقال ” فيلم “أصحاب ولا أعز معاد للقيم والأخلاق، به نجوم كبار كنا نحبهم ونحترمهم فإذا بهم يساعدون على نشر قيم غريبة تتصادم مع قيم المجتمع المصري وتؤثر على الأسر المصرية”.

وأضاف مصطفى بكري “أعتقد أن هذا الفيلم له رسالة وهي ضرب كل الثوابت أيا كانت، وتكون هناك حالة من التردي بهذا الشكل تحت مسمى حرية الإبداع وإذا كنت تشاهد هذه الأمور في دول أخرى فالقيم الخاصة بنا وديننا يرفض المثلية الجنسية التي تصدم المجتمع الشرقي، الفيلم ما هو إلا مخطط يريد استباحة كل قيم المجتمع”. حسب البيان

وأكد مصطفى بكري أنه شعر بالقرف عندما شاهد الفيلم مشيرا إلى أن هناك فرق بين حرية الإبداع واستباحة القيم وكأنها أصبحت شيئا عاديا مثل المثلية والخيانة الزوجية، وأن المجتمع المصري مستهدف داخليا وخارجيا.

فيلم “أصحاب ولا أعز” هو النسخة العربية من الفيلم العالمي الشهير Perfect Strangers، الذي حقق رقما قياسيا في عدد مرات النسخ التي تم تقديمها حول العالم بإجمالي 18 نسخة حول العالم لتصبح هذه النسخة هي الـ19، ويضم عددا من النجوم العرب على رأسهم منى زكي وإياد نصار ونادين لبكي، من الانتقادات بعد ساعات من طرحه.

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.