«مازيراتي» تعرض سيارة «جريكاليه» للمرة الأولى عالمياً

سودافاكس/ وكالات – أعلنت مازيراتي عن سيارة جريكاليه الرياضية متعددة الاستخدامات الجديدة، التي تمثل «التجربة اليومية الاستثنائية»، لأول مرة على مستوى العالم.

وتوفر السيارة الجديدة المزيج الأمثل من المزايا المتنوعة والأناقة الفائقة والأداء العالي والابتكار لتضمن أقصى درجات التميز في مختلف تجارب القيادة مع خصائص متميزة في الأداء والراحة والأمان. ويضاف إلى ذلك قدرات السير على الطرقات الوعرة لتقدم تجربة قيادة لا تُضاهى. وتولى فريق مختبر مازيراتي للابتكار في مودينا تطوير السيارة التي تم تصنيعها في مصنع كاسينو.

وتوفر جريكاليه طيفاً واسعاً من الإصدارات المتنوعة لتكون الطراز الأكثر تكاملاً في تاريخ العلامة؛ إذ تم تزويد فئاتها المختلفة بمجموعة واسعة من المحركات، بما في ذلك محرك احتراق داخلي تقليدي ومحرك هجين كما تخطط مازيراتي لجعلها أول سيارة رياضية متعددة الاستخدامات كهربائية بالكامل في تاريخ مازيراتي.

وستقوم الشركة بتقديم ثلاثة إصدارات عند إطلاق السيارة، وتشمل: GT، التي تستمد قوتها من محرك هجين خفيف مزود بأربع أسطوانات وقدرة 300 حصان؛ وModena، مع محرك هجين خفيف يمنحها قوة 300 حصان؛ وتروفيو الفائقة المجهزة بمحرك بنزين عالي الأداء مزود بست أسطوانات بسعة 3.0 لترات يستند على محرك Nettuno من سيارة MC20. وتأتي سيارة جريكاليه Folgore الكهربائية بالكامل مزودة باستطاعة 400 فولط لتستكمل هذه المجموعة المميزة.

وتتألق السيارة بمقصورتها الواسعة والمريحة فضلاً عن مجموعة المزايا الرائعة الأفضل في فئتها، والتي تشمل مقصورة داخلية فسيحة وأعلى معايير الكفاءة في القيادة والتحكم والتسارع (من وضعية السكون لسرعة 100 كيلومتر بالساعة في 3.8 ثوانٍ – في تروفيو) وسرعة قصوى (285 كيلومتراً في الساعة – في تروفيو)، فضلاً عن تجربة الصوت عالية الجودة والتركيز على استخدام أجود المواد مثل الخشب وألياف الكربون والجلد.

وتوحي أبعاد السيارة بالقوة الفائقة؛ حيث يبلغ طول إصدار GT 4,846 ملم وقاعدة عجلات 2,901 ملم وارتفاع 1,670 ملم وعرض 2,163 ملم (بما يشمل المرايا الجانبية)، ويبلغ عرض محور العجلات الخلفية 1,948 ملم (وهو أوسع في تروفيو).

ويتزين تصميم جريكاليه بشعار مازيراتي الجديد على غرار جميع الطرازات التي تم إنتاجها بعد سيارة MC20. وتمتاز مقدمة السيارة بشبك أمامي منخفض يعزز فخامة مظهرها، حيث تجسد السيارة مزيجاً بين الروعة والتقنية المتطورة مع تصميم الهيكل فائق الانسيابية الذي يمتاز بتفاصيل بصرية متعرجة ويبرز استخدام ألياف الكربون في مكوناتها التقنية. ويستوحي تصميم المصابيح الخلفية على شكل بوميرانج من سيارة جيوجيارو 3200 جي تي والذي يتماشى مع الخط التصميمي شبه المنحرف، وتضفي لمسات الكوبيه على المقصورة مظهراً أكثر جاذبية مع لمساتها النهائية المماثلة للسيارات الرياضية.

وتشمل المواصفات التقنية المتميزة في المقصورة الداخلية الساعة التقليدية الخاصة بمازيراتي والتي أصبحت رقمية للمرة الأولى في تاريخها مع إمكانية تحويلها إلى خدمة كونسيرج داخلية باستخدام تقنية التحكم بالصوت.

كما تركز السيارة على ميزات التحكم باللمس لتضفي مزيداً من الروعة على المقصورة. ويمكن التحكم بجميع المزايا التقنية في السيارة من خلال الشاشات؛ حيث تم توفير شاشة مركزية كبيرة قياس 12.3 بوصة، الأكبر على الإطلاق في سيارات مازيراتي، وشاشة إضافية قياس 8.8 بوصات لوظائف التحكم الإضافية وشاشة ثالثة لركاب المقاعد الخلفية.

ويضمن نظام الصوت داخل السيارة أقصى حدود المتعة، حيث يوفر تجربة صوتية محيطية مع صوت مزيراتي الشهير ونظام سونوس فابر الفائق ثلاثي الأبعاد. ويتألف نظام Sonus faber القياسي في المستوى الممتاز من 14 مكبر صوت أو 21 حسب الطلب في المستوى فوق الممتاز.

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.