7 علامات تشير إلى وجوب استبدال بطارية السيارة

سودافاكس _ يحرص مالكي السيارات دائماً على المحافظة على بطارية السيارة من خلال مراقبة أدائها وعمل صيانة دورية لها، حتى لا يضطرهم ضعفها وانتهاء مدة صلاحية الضمان إلى اللجوء لاستبدالها وشراء بطارية جديدة والتي عادةً ما تكون بالغة التكلفة.

ويتراوح متوسط عمر البطارية فى سيارات الاحتراق الداخلي من 3 إلى 5 سنوات حسب معدل الاستخدام اليومي، وهو أقل بالطبع من متوسط عمر بطاريات الليثيوم أيون القابلة للشحن الموجودة بالسيارات الكهربائية الحديثة، والتي تستمر لمدة تتراوح بين 10 إلى 20 عاماً.وفق أخبار 24

وفيما يلي نستعرض أبرز العلامات التي تشير إلى ضرورة استبدال البطارية:

1- “استمرار احتضار البطارية”: وتعتبر أبرز العلامات التي تشير إلى ضرورة شراء بطارية جديدة للسيارة، وذلك عند عدم قدرة البطارية على أداء أبسط وظائفها وهي بدء التشغيل.

2- “صعوبة بدء التشغيل”: وبالرغم من وجود بعض الأسباب المتعلقة بالحالة الجوية عن فشل بدء تشغيل السيارة من المرة الأولى كالبرودة، إلا أنها تعد علامة أيضاً على فشل واحتضار البطارية.

3- “تشغيل الأضواء التحذيرية بلوحة العدادات”: وتقوم السيارة بتنبيه قائدها بوجود أعطال في البطارية من خلال لوحة العدادات، وذلك عند تشغيل الأضواء التحذيرية الخاصة بفحص السيارة أو ضوء البطارية.

4- “تآكل جسم البطارية”: وهو من العلامات الرئيسية التي تشير إلى ضرورة استبدال بطارية السيارة، حيث تظهر علامات التآكل والصدأ على شكل مادة بيضاء اللون حول الأجزاء المعدنية للبطارية.

5- “تشقق علبة البطارية”: وذلك عند ظهور تشوهات في جسم البطارية كالتشققات والتضخم، وذلك نتيجة التعرض المستمر للحرارة والبرودة، مما يتسبب في تسرب المواد الكيميائية الموجودة بالداخل أو عدم تفاعلها بشكل صحيح.

6- “وجود أعطال كهربائية”: وتتمثّل في ظهور مشاكل في التحكم بأقفال الأبواب والنوافذ الكهربائية، وخلل في الأضواء الخافتة أو الساطعة في المقصورة، الأمر الذي ينتج عادةً من وجود مشاكل جسيمة في البطارية.

7- “انخفاض الجهد”: وذلك عند إظهار الماسح الخاص بجهاز اختبار الجهد نتيجة أقل من 11.8 فولت، وهو ما يعتبر جهداً منخفضاً ناتجاً عن ضعف واحتضار البطارية.

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.