موسكو تنفي أن تكون المكسيك “وكراً” لجواسيس روس

سودافاكس / نفت روسيا مزاعم جنرال أمريكي قال إن المكسيك وكر لجواسيس موسكو، واصفة هذه التصريحات بـ “غير المقبولة”.

وقالت السفارة الروسية في المكسيك إنها “حللت بعناية شديدة خطاب غلين فانهيرك”، مضيفة أن “رأيه حول وجود +جواسيس عسكريين روس+ في مكسيكو لا أساس له”.

واعتبرت في بيان نشرته على صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي مساء الجمعة، أنّه من “غير المقبول” أن تُحاول الولايات المتحدة “التأثير على نشاط الحكومة المكسيكية وقراراتها السيادية”.

قال الجنرال الأمريكي غلين فانهيرك، قائد المنطقة العسكرية التي تشمل الولايات المتحدة وكندا والمكسيك وجزر الباهاما، الخميس إن “الجزء الأكبر من أعضاء المخابرات العسكرية الروسية في العالم موجود في المكسيك حاليا. إنهم أفراد المخابرات الروسية”.

وتابعت السفارة الروسية “مرة جديدة، يمكننا أن نلاحظ دعاية الولايات المتحدة التي من أهدافها الرئيسية عزل روسيا والدبلوماسيين الروس في العالم عبر معلومات خاطئة”.

كان الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور رد الجمعة بأن “المكسيك دولة حرة ومستقلة وذات سيادة، ونحن لسنا مستعمرة لروسيا ولا الصين ولا الولايات المتحدة”.

أعدت المكسيك مع فرنسا القرار الذي تبنته الخميس الجمعية العامة للأمم المتحدة و”يطالب” روسيا بإنهاء “فوري” للحرب في أوكرانيا، لكن الرئيس المكسيكي يرفض فرض عقوبات اقتصادية على موسكو.

حسب ما ذكرت البيان

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.