لماذا لا تتساوى ساعات الليل والنهار سوى يومين فقط في السنة؟

الاعتدال (Equinox) ظاهرة فريدة يكون خلالها نهار وليل الأرض متساويين في الطول مما ينتج عنه 12 ساعة من ضوء النهار و12 ساعة من الليل في كل جزء من أجزاء الأرض. وهذا ليس هو الحال في الأيام الأخرى من السنة، حيث يتسبب ميل الأرض بزاوية 23.5 درجة في اختلاف طول النهار والليل، وذلك حسب الوقت من السنة والمنطقة من الأرض.

وتحدث ظاهرة الاعتدال مرتين فقط في السنة، عندما تصطف الأرض مع مدارها حول الشمس، مرة في 20 مارس/آذار ويسمى الاعتدال الربيعي ومرة أخرى في 23 سبتمبر/أيلول ويطلق عليه الاعتدال الخريفي. خلال هذا الوقت، تكون الشمس مباشرة فوق خط الاستواء ويتساوى نصفا الكرة الشمالي والجنوبي في النهار والليل.

ما الذي يسبب الاعتدال؟

يأتي اسم ظاهرة الاعتدال (Equinox) من الكلمات اللاتينية (aequus) “المساواة” و(nox) “الليل”.

وكما يشير مقال منشور على موقع لايف ساينس (Live Science)، ولأن الأرض تدور حول الشمس عند ميل حوالي 23.5 درجة، فإن هذا يعني أن أجزاء مختلفة من كوكبنا تتلقى كميات مختلفة من أشعة الشمس في أوقات مختلفة من العام، اعتمادا على موقع كوكبنا في مداره.

بالنسبة لجميع دول العالم، تشرق الشمس من الشرق وتغرب في الغرب. ومع ذلك، يبدو أيضا أن الشمس تتحرك شمالا لمدة نصف العام وجنوبا في النصف الآخر، حسب مكان وجودك.

وفي حوالي شهر يوليو/تموز، يشهد نصف الكرة الشمالي فترات أطول من ضوء النهار بينما يرى نصف الكرة الجنوبي فترات أقصر من ضوء النهار. وفي شهر ديسمبر/كانون الثاني تقريبا، يكون العكس هو الصحيح، مع زيادة ساعات النهار في نصف الكرة الجنوبي وعدد أقل في النصف الشمالي من الكرة الأرضية.

في هذا الوقت من العام، تكون الشمس مباشرة عند خط الاستواء (شترستوك)
لكن مرتين في السنة، في مارس/آذار وسبتمبر/أيلول، يتماشى ميل كوكبنا مع مداره حول الشمس، ولا يبدو أن الأرض تميل فيما يتعلق بالشمس، وذلك وفقا للجمعية الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي.

في هذا الوقت من العام، تكون الشمس مباشرة عند خط الاستواء ويحصل كلا نصفي الكرة الأرضية على نفس ساعات النهار والليل. وفي هذه الأوقات، يقسم الخط الذي يفصل الليل والنهار -والذي يُطلق عليه اسم “الخط الرمادي” (grey line) أو “منطقة الشفق” (twilight zone)- الأرض ويمر عبر القطبين الشمالي والجنوبي.

ليسا متساويين تماما
بالرغم من أن الاعتدال يعني تساوي ساعات الليل والنهار فإنه ووفقا لموقع إيرث سكاي (Earth Sky)، يظل الليل والنهار غير متساويين تماما أثناء الاعتدال، على الرغم من اقترابهما كثيرا من ذلك.

Equinox
أثناء الاعتدال، تحصل الأرض على بضع دقائق من الضوء أكثر من الظلام (ويكيبيديا)

أثناء الاعتدال، تحصل الأرض على بضع دقائق من الضوء أكثر من الظلام. هذا لأن شروق الشمس يحدث عندما يكون طرف الشمس فوق الأفق، ويتم تعريف غروب الشمس على أنه اللحظة التي تختفي فيها الحافة الأخرى للشمس تحت الأفق.

ونظرا لأن الشمس عبارة عن قرص وليست نقطة مصدر للضوء، فإن الأرض لا ترى سوى بضع دقائق إضافية من الضوء الإضافي، بدلا من الظلام، أثناء الاعتدال. كما أن الغلاف الجوي يكسر ضوء الشمس ويستمر في السفر إلى الأرض “ليلا” لفترة قصيرة، حتى بعد أن تكون الشمس قد غطست تحت الأفق.

وبحسب خدمة الأرصاد الجوية الوطنية الأميركية، فإنه في الاعتدال ولعدة أيام قبله وبعده، يتراوح طول النهار ما بين حوالي 12 ساعة و6 دقائق ونصف عند خط الاستواء، إلى 12 ساعة و8 دقائق عند خط عرض 30 درجة، إلى 12 ساعة و16 دقيقة عند خط عرض 60 درجة.

الاعتدال لا يحدث في نفس اليوم كل عام

لا تحدث الاعتدالات بالضرورة في نفس اليوم تماما من كل عام، فهي تحدث في حوالي 20 مارس/آذار و23 سبتمبر/أيلول. وهذه التواريخ متغيرة لأن سنة الأرض ليست بالضبط 365 يوما، فهناك ربع يوم إضافي (6 ساعات) يتراكم كل عام، مما يتسبب في تحول تاريخ الاعتدال. كما يتغير اتجاه الكوكب نحو الشمس باستمرار، مما يؤدي إلى تعديل توقيت الاعتدال.

وفي هذا العام 2022، حدث الاعتدال الربيعي منذ أيام قليلة في 20 مارس/آذار الجاري. كما سيحدث الاعتدال الخريفي في 23 سبتمبر/أيلول.

وتشير الاعتدالات إلى البداية الفلكية للربيع أو الخريف، اعتمادا على نصف الكرة الأرضية. ومع ذلك، فإن بداية الأرصاد الجوية لهذه الفصول تكون في 1 مارس/آذار و1 سبتمبر/أيلول.

في النصف الشمالي من الكرة الأرضية، يبشر الاعتدال الربيعي ببداية الربيع، وفي الوقت نفسه، يتحول نصف الكرة الجنوبي إلى الخريف. والعكس صحيح في سبتمبر/أيلول، عندما ينحدر النصف الشمالي من الكوكب إلى أشهر الخريف الباردة، ويدخل النصف الجنوبي فصل الربيع.

الأرض ليست وحيدة من خوض تجربة الاعتدال، فكل كواكب النظام الشمسي لديها هذه الاعتدالات عندما يؤدي مدار الكوكب وميله بالنسبة للشمس إلى تلقي كلا نصفي الكوكب كميات متساوية تقريبا من الضوء.

الجزيرة

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.