المحكمة الجنائية الدولية تقرر بث محاكمة (كوشيب) علي الهواء الطلق و31 تهمه تنتظره

سودافاكس _ تبدأ في 5 أبريل 2022 ، الساعة 9:30 بالتوقيت المحلي لمدينة لاهاي بهولندا، بمباني المحكمة الجنائية الدولية وأمام ثلاثة قاضيات، محاكمة محمد علي عبد الرحمن المشهور بـ(علي كوشيب) في تهم تتعلق بارتكابه جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية “يُزعم ارتكابها في دارفور”، وقررت المحكمة نقل جلسات المحاكمة علي الهواء، فيما حددت وسائل لمتابعتها للراغبيين، بيد انها منحت فرص محدودة للصحافيين وممثلي الجمهور بسبب كورونا.

وقالت المحكمة في بيان حسب “الصيحة” : ستُفتح المحاكمة في قضية المدعي العام ضد علي محمد علي عبد الرحمن (“علي كوشيب”) أمام الدائرة الابتدائية الأولى للمحكمة الجنائية الدولية ( “المحكمة الجنائية الدولية” أو “المحكمة”) في 31 تهمة بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية يُزعم ارتكابها في دارفور.
تبدأ في 5 أبريل 2022 ، الساعة 9:30 بالتوقيت المحلي لمدينة لاهاي بهولندا، بمباني المحكمة الجنائية الدولية وأمام ثلاثة قاضيات، محاكمة محمد علي عبد الرحمن المشهور بـ(علي كوشيب) في تهم تتعلق بارتكابه جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية “يُزعم ارتكابها في دارفور”، وقررت المحكمة نقل جلسات المحاكمة علي الهواء، فيما حددت وسائل لمتابعتها للراغبيين، بيد انها منحت فرص محدودة للصحافيين وممثلي الجمهور بسبب كورونا.

وقالت المحكمة في بيان تلقته “الصيحة” : ستُفتح المحاكمة في قضية المدعي العام ضد علي محمد علي عبد الرحمن (“علي كوشيب”) أمام الدائرة الابتدائية الأولى للمحكمة الجنائية الدولية ( “المحكمة الجنائية الدولية” أو “المحكمة”) في 31 تهمة بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية يُزعم ارتكابها في دارفور.

وتتألف الدائرة الابتدائية الأولى – حسب البيان – من القاضية جوانا كورنر ، رئيسة المحكمة ، والقاضية رين ألابيني – غانسو والقاضية ألثيا فيوليت أليكسيس وندسور، وان الدائرة ستستمع إلى البيان الافتتاحي للادعاء أولاً ، يليه بيان قصير غير محلف من قبل المتهم وملاحظة قصيرة يقدمها الممثلون القانونيون للضحايا، بجانب ذلك يُمنح الادعاء ست ساعات لتقديم مداخلته الافتتاحية قبل ان يسمح لشاهد النيابة الأول، وهو خبير في اليوم التالي 6 أبريل .

وذكر البيان انه يمكن متابعة الجلسات باللغات الإنجليزية والفرنسية والعربية، بتأخير 30 دقيقة على موقع المحكمة الجنائية الدولية علي الشبكة العنكبوتية، وباللغة العربية على قناة يوتيوب الخاصة بالمحكمة الجنائية الدولية وباللغتين الإنجليزية والفرنسية على حسابات فيسبوك الخاصة بالمحكمة الجنائية الدولية.

اما بالنسبة لحضور الجلسات، قررت المحكمة، وفي سياق جائحة COVID-19 تقييد الوصول إلى مباني المحكمة “لحماية سلامة ورفاهية المستخدمين”، لكنها ستمنح عدد محدود من ممثلي الجمهور والإعلام، بعد إجراءات ضد فيروس كورونا بما في ذلك ارتداء قناع والحفاظ على مسافة 1.5 متر، اما بالنسبة لأعضاء السلك الدبلوماسي والمنظمات غير الحكومية وأعضاء آخرين من الجمهور، حددت الاجراءات تقديم طلب الحضور قبل 24 ساعة على الأقل من موعد جلسة الاستماع.

يذكر ان علي محمد علي عبد الرحمن (“علي كوشيب”) المحجوز لدى المحكمة الجنائية الدولية منذ 9 يونيو من العام 2020 ، كان قد سلم نفسه طواعية في جمهورية إفريقيا الوسطى، وتم مثوله الأولي أمام المحكمة الجنائية الدولية في 15 يونيو 2020. وعُقدت جلسة إقرار التهم أمام الدائرة التمهيدية الثانية في الفترة من 24 إلى 26 مايو 2021. وفي 9 يوليو 2021 ، أصدرت الدائرة التمهيدية الثانية بالإجماع قرارًا يؤكد كل التهم التي وجهها له المدعي العام ومن ثم أحالته إلى المحاكمة أمام دائرة ابتدائية.

وتبلغ التهم الموجهة إلى كوشيب 31 تهمة، تشمل جريمة حرب “لكونه تعمد توجيه هجمات ضد السكان المدنيين والنهب وتدمير ممتلكات الخصم ” وجريمة ضد الإنسانية “لممارسته القتل” والأفعال اللا إنسانية الأخرى كجريمة ضد الإنسانية منها الاعتداء على الكرامة الشخصية والاغتصاب و النقل القسري والاضطهاد و التعذيب كجريمة والمعاملة القاسية والشروع في القتل كجريمة ضد الإنسانية وجريمة حرب.خ
وتتألف الدائرة الابتدائية الأولى – حسب البيان – من القاضية جوانا كورنر ، رئيسة المحكمة ، والقاضية رين ألابيني – غانسو والقاضية ألثيا فيوليت أليكسيس وندسور، وان الدائرة ستستمع إلى البيان الافتتاحي للادعاء أولاً ، يليه بيان قصير غير محلف من قبل المتهم وملاحظة قصيرة يقدمها الممثلون القانونيون للضحايا، بجانب ذلك يُمنح الادعاء ست ساعات لتقديم مداخلته الافتتاحية قبل ان يسمح لشاهد النيابة الأول، وهو خبير في اليوم التالي 6 أبريل .

وذكر البيان انه يمكن متابعة الجلسات باللغات الإنجليزية والفرنسية والعربية، بتأخير 30 دقيقة على موقع المحكمة الجنائية الدولية علي الشبكة العنكبوتية، وباللغة العربية على قناة يوتيوب الخاصة بالمحكمة الجنائية الدولية وباللغتين الإنجليزية والفرنسية على حسابات فيسبوك الخاصة بالمحكمة الجنائية الدولية.

اما بالنسبة لحضور الجلسات، قررت المحكمة، وفي سياق جائحة COVID-19 تقييد الوصول إلى مباني المحكمة “لحماية سلامة ورفاهية المستخدمين”، لكنها ستمنح عدد محدود من ممثلي الجمهور والإعلام، بعد إجراءات ضد فيروس كورونا بما في ذلك ارتداء قناع والحفاظ على مسافة 1.5 متر، اما بالنسبة لأعضاء السلك الدبلوماسي والمنظمات غير الحكومية وأعضاء آخرين من الجمهور، حددت الاجراءات تقديم طلب الحضور قبل 24 ساعة على الأقل من موعد جلسة الاستماع.

يذكر ان علي محمد علي عبد الرحمن (“علي كوشيب”) المحجوز لدى المحكمة الجنائية الدولية منذ 9 يونيو من العام 2020 ، كان قد سلم نفسه طواعية في جمهورية إفريقيا الوسطى، وتم مثوله الأولي أمام المحكمة الجنائية الدولية في 15 يونيو 2020. وعُقدت جلسة إقرار التهم أمام الدائرة التمهيدية الثانية في الفترة من 24 إلى 26 مايو 2021. وفي 9 يوليو 2021 ، أصدرت الدائرة التمهيدية الثانية بالإجماع قرارًا يؤكد كل التهم التي وجهها له المدعي العام ومن ثم أحالته إلى المحاكمة أمام دائرة ابتدائية.

وتبلغ التهم الموجهة إلى كوشيب 31 تهمة، تشمل جريمة حرب “لكونه تعمد توجيه هجمات ضد السكان المدنيين والنهب وتدمير ممتلكات الخصم ” وجريمة ضد الإنسانية “لممارسته القتل” والأفعال اللا إنسانية الأخرى كجريمة ضد الإنسانية منها الاعتداء على الكرامة الشخصية والاغتصاب و النقل القسري والاضطهاد و التعذيب كجريمة والمعاملة القاسية والشروع في القتل كجريمة ضد الإنسانية وجريمة حرب.

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.