عبارة مستفزة تشعل الجحيم ضد “كاف”.. هل تؤجل كأس أفريقيا 2023؟

هاش سودان – وكالات _ يعيش الاتحاد الأفريقي لكرة القدم حالة طوارئ، ومشاكل في التنظيم، جعلت اللجنة المسؤولة عاجزة عن إيجاد الحلول مع تداخل نسخ “كان” الأخيرة، بسبب تفشي فيروس كورونا، فضلاً عن اقتراب موعد كأس العالم 2022 في قطر.

وتحوم التساؤلات في الآونة الأخيرة حول إمكانية تنظيم المنافسة في تاريخها المحدد شهر يوليو/تموز 2023، لتصادف التصفيات المؤهلة لها مع موعد تحضيرات المنتخبات المونديالية، إذ اجتمعت المشاكل لتجعل من الوضع على حافة الانفجار، خاصة أن بعض الفرق المتضررة تنتظر فرصة الاحتجاج. فماذا يحدث؟. وفق العربي الجديد

قرعة “الكان” دون موعد
وتأخر إجراء قرعة مجموعات تصفيات كأس أمم أفريقيا كثيراً، إذ لم تتعرف المنتخبات على منافسيها قبل عام تقريباً عن انطلاق المنافسة بساحل العاج، على الرغم من حسم هوية المنتخبات التي لعبت التصفيات المؤهلة، وهو ما لا يسمح للمدربين التحضير الجيد لها.

شهران قبل انطلاق التصفيات
ويراوح الوضع مكانه، بالرغم من ضيق الوقت، وبقاء شهرين أو أكثر بقليل عن انطلاق مباراة الجولة الأولى من تصفيات كأس أفريقيا، بينما لا يوجد سوى توقف دولي يسبق هذا الموعد، ولم تنظم الاتحاديات أمورها، وهي التي اعتادت على حجز الفنادق وأماكن الإقامة أشهراً قبل المباريات، فألقى غياب احترافية “كاف” بأوزاره على المتنافسين.

مطالب لتأخير التصفيات
وسارعت المنتخبات الأفريقية المتأهلة لكأس العالم، إلى تقديم طلب تأخير التصفيات لغاية شهر سبتمبر/ أيلول، من أجل تخصيص معسكر يونيو/ حزيران لمواجهة منتخبات عالمية والاستفادة من التجربة قبل المونديال، وكان رئيس الاتحاد التونسي، وديع الجريء راسل “كاف” من أجل تحقيق هذا الطلب.
متى يحضر اللاعبون للمنافسات؟
ويخضع لاعبو المنتخبات الأفريقية لضغط مباريات كبير فرضه التأجيل المتواصل لكأس أمم أفريقيا، إذ لن يكون بإمكانهم التحضير الجيد لمباريات تصفيات “الكان”، خاصة أن المعسكر يصادف ختام بعض الدوريات، ومنه الإرهاق والتعب الذي سيؤثر على الأداء والنتائج.

تأجيل آخر هو الحل؟
وأمام الوضع وبيان “كاف” الغامض، الذي حمل عبارة استفزت عشاق اللعبة في القارة السمراء، عندما اكتفى بالحديث عن التصفيات الأفريقية بالقول: “سينشر موعد القرعة لاحقاً”، بدأت الشكوك تراود المتتبعين حول تأجيل المنافسات المتعلقة بنسخة 2023، بداية من التصفيات وحتى المنافسة، ليكون تاريخها في 2024، وإن لم تترسم الأمور لغاية الآن، فإن الفكرة أضحت تتداول بقوة في أروقة مكتب الهيئة الأفريقية بالعاصمة المصرية القاهرة.

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.