برنامج الغذاء العالمي : السودان لا يزال يُواجه أزمة اقتصادية كلية

سودافاكس _ توقّع برنامج الغذاء العالمي، ارتفاع أسعار المواد الغذائية في السودان، خلال الأشهر المقبلة، وأن يزداد تفاقم انعدام الأمن الغذائي، جراء العجز الكبير في إمدادات الحبوب من الذرة الرفيعة والدخن، وتصاعد أعمال العنف والنزوح في أجزاء من مناطق دارفور وكردفان بسبب نزاعات الأراضي والماشية والحصول على المياه والمراعي، ما قد يلقي بظلاله على الموسم الزراعي المتوقع.

وذكر البرنامج في تقرير حسب (الصيحة) “لا يزال السودان يواجه أزمة اقتصادية كلية، مع ارتفاع أسعار سوق المواد الغذائية بسبب ارتفاع تكاليف الإنتاج، ومعدلات التضخم المرتفعة، وانخفاض قيمة العملة المحلية”. وقال إن الزيادة في أسعار المواد الغذائية ومعدل التضخم المرتفع هو المحرك الرئيسي “حيث تؤدي هذه الظروف إلى تآكل القوة الشرائية لنسبة كبيرة من السكان، مما يدفعهم إلى مزيد من انعدام الأمن الغذائي”. ونبّه البرنامج إلى أنه استأنف عملياته جزئيًا في شمال دارفور بعد توقف دام لأكثر من شهرين، إثر سلسلة من الهجمات والنهب لجميع مُستودعاته الثلاثة في الفاشر أواخر ديسمبر 2021.

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.