تحذيرات من حدوث مواجهة بين المناصير وشركة زادنا بشأن مشروع الركاض الزراعي

سودافاكس ـ حذر عضو اللجنة العلياء الولائية لافتتاح القرية 6 بالمناصير ياسر محمد على العديرقاوي من حدوث مواجهة مابين أهالي المناصير وشركة زادنا للإستثمار ما لم يتم التوصل إلى حلول بشأن أراضي المناصير ومشروع الركاض الزراعي بولاية نهر النيل.

وقال العديرقاوي في حوار ل”سودان لايت ” ينشر لاحقا أن شركة زادنا بعد أن جاءت بمستثمر آخر لمشروع الركاض الزراعي ولم تجد لها مربط على البحر لسقايته اتجهت لأن تسقيه من ترعة المناصير ماوجد اعتراض من الأهالي لأن الترعة مصممة بمساحة معينة وأن هنالك عدد 12 وابور معطل من جملة 16 تعمل بمحطتين وزاد “المناصير مافي زول شغال بيهم”.

 

وطالب بضرورة فسخ العقد المبرم مابين زادنا ووزارة الزراعة بولاية نهر النيل بشأن المشروع أو إعادته صياغته ويكون المناصير جزء منه بعد استبعادهم لأنهم أصحاب الحق والأراضي وقال إذا استمر الملف بهذه الطريقة سيحدث ما لايحمد عقباه والوصول إلى نقطة اللاعودة وأشار بأنهم ليس لديهم مشكلة شخصية مع زادنا لكنهم يرفضون تغولها على أراضيهم والتعامل مع المشروع وكأنه حكومي وهي تفصل وتلبس على كيفها وتسقي أراضي خارج المشروع.

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.