بنزيمة يقود ريال مدريد لريمونتادا مثيرة أمام إشبيلية بقمة الليغا

حقق نادي ريال مدريد “ريمونتادا” مثيرة للغاية، أمام مضيفه العنيد إشبيلية، بعدما انتصر بثلاثة أهداف مقابل هدفين، في المواجهة القوية التي جمعت بينهما، الأحد، على ملعب “رامون سانشيز بيزخوان”، ضمن منافسات الأسبوع الـ(32) من الدوري الإسباني لكرة القدم.

ودخل نادي إشبيلية المواجهة القوية، وأعين كتيبة المدرب جولين لوبيتيغي، على تسجيل الهدف الأول، الذي أتى عن طريقة نجمه الكرواتي، إيفان راكيتيتش، بطريقة رائعة، بعدما سدد كرة حرة مباشرة سكنت شباك الحارس تيبو كورتوا في الدقيقة الـ(21).

واستغل نادي إشبيلية الصدمة الكبيرة، التي تلقاها لاعبو ريال مدريد، ليعمق جراح الفريق الضيف بهدفٍ ثان في الدقيقة الـ(25)، عبر نجمه الأرجنتيني، إيريك لاميلا، الذي استغل ارتباك الدفاع ووضعها في الحارس البلجيكي شباك كورتوا.

وسيطر ريال مدريد على ما تبقى من الدقائق في الشوط الأول، لكنها كانت عملية استحواذ سلبية، بعدما استطاع إشبيلية إغلاق مناطقه الدفاعية، وحرم الفريق الضيف من مفاتيح لعبه المهمة، وعلى رأسها كريم بنزيمة، وفينيسيوس جونيور، ليتمكن الفريق الأندلسي من التقدم بهدفين مقابل لا شيء.

ميركاتو
هازارد بين الرحيل عن ريال مدريد أو البقاء.. شقيق اللاعب يكشف الحقيقة
ومع بداية الشوط الثاني، قام المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي بإجراء تغيير على تشكيلته، عبر الدفع بالموهبة البرازيلية، رودريغو، حتى يحرك الخط الهجومي، الذي كاد قائده كريم بنزيمة، أن يسجل الهدف الأول لريال مدريد، لكن الحارس المغربي ياسين بونو، تمكن من التصدي لها ببراعة.

ولم يضع رودريغو الكثير من الوقت، بعدما تمكن من تذليل الفارق لصالح ريال مدريد في الدقيقة الـ(50)، نتيجة تمريرة متقنة من زميله داني كاربخال، الذي وضعها في قلب منطقة الجزاء، ما جعل الحارس ياسين بونو عاجزاً عن صدها.

وسجل وفينيسيوس جونيور هدف التعادل لريال مدريد، لكن الحكم رفضه بسبب وجود لمسة يد عليه، بعدما عاد إلى تقنية الفيديو المساعد “فار”، لكن المدافع ناتشو استطاع إحراز هدف التعادل في الدقيقة الـ(83)، إلا أن بنزيمة أبى الخروج من المواجهة دون وضع بصمته، عقب تسجيله هدف الانتصار الثمين بالدقيقة الـ(92)، ويهدي “الملكي” 3 نقاط ثمينة للغاية، جعلت رصيد كتيبة أنشيلوتي يصل إلى 75 نقطة في الصدارة.حقق نادي ريال مدريد “ريمونتادا” مثيرة للغاية، أمام مضيفه العنيد إشبيلية، بعدما انتصر بثلاثة أهداف مقابل هدفين، في المواجهة القوية التي جمعت بينهما، الأحد، على ملعب “رامون سانشيز بيزخوان”، ضمن منافسات الأسبوع الـ(32) من الدوري الإسباني لكرة القدم.

ودخل نادي إشبيلية المواجهة القوية، وأعين كتيبة المدرب جولين لوبيتيغي، على تسجيل الهدف الأول، الذي أتى عن طريقة نجمه الكرواتي، إيفان راكيتيتش، بطريقة رائعة، بعدما سدد كرة حرة مباشرة سكنت شباك الحارس تيبو كورتوا في الدقيقة الـ(21).

واستغل نادي إشبيلية الصدمة الكبيرة، التي تلقاها لاعبو ريال مدريد، ليعمق جراح الفريق الضيف بهدفٍ ثان في الدقيقة الـ(25)، عبر نجمه الأرجنتيني، إيريك لاميلا، الذي استغل ارتباك الدفاع ووضعها في الحارس البلجيكي شباك كورتوا.

وسيطر ريال مدريد على ما تبقى من الدقائق في الشوط الأول، لكنها كانت عملية استحواذ سلبية، بعدما استطاع إشبيلية إغلاق مناطقه الدفاعية، وحرم الفريق الضيف من مفاتيح لعبه المهمة، وعلى رأسها كريم بنزيمة، وفينيسيوس جونيور، ليتمكن الفريق الأندلسي من التقدم بهدفين مقابل لا شيء.

ميركاتو
هازارد بين الرحيل عن ريال مدريد أو البقاء.. شقيق اللاعب يكشف الحقيقة
ومع بداية الشوط الثاني، قام المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي بإجراء تغيير على تشكيلته، عبر الدفع بالموهبة البرازيلية، رودريغو، حتى يحرك الخط الهجومي، الذي كاد قائده كريم بنزيمة، أن يسجل الهدف الأول لريال مدريد، لكن الحارس المغربي ياسين بونو، تمكن من التصدي لها ببراعة.

ولم يضع رودريغو الكثير من الوقت، بعدما تمكن من تذليل الفارق لصالح ريال مدريد في الدقيقة الـ(50)، نتيجة تمريرة متقنة من زميله داني كاربخال، الذي وضعها في قلب منطقة الجزاء، ما جعل الحارس ياسين بونو عاجزاً عن صدها.

وسجل وفينيسيوس جونيور هدف التعادل لريال مدريد، لكن الحكم رفضه بسبب وجود لمسة يد عليه، بعدما عاد إلى تقنية الفيديو المساعد “فار”، لكن المدافع ناتشو استطاع إحراز هدف التعادل في الدقيقة الـ(83)، إلا أن بنزيمة أبى الخروج من المواجهة دون وضع بصمته، عقب تسجيله هدف الانتصار الثمين بالدقيقة الـ(92)، ويهدي “الملكي” 3 نقاط ثمينة للغاية، جعلت رصيد كتيبة أنشيلوتي يصل إلى 75 نقطة في الصدارة.

العربي الجديد

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.