البرهان يلتقي الوفد الشعبي المصري ويُؤكِّد على خُصُوصية العلاقات السودانية المصرية

التقى رئيس مجلس السيادة، الفريق أول عبد الفتاح البرهان، اليوم، بوفد المجتمع المدني المصري، برئاسة وزير الخارجية المصري الأسبق، السفير محمد العرابي، بحضور السفير المصري بالخرطوم، حسام عيسى.
وأكد البرهان متانة العلاقات السودانية المصرية، وقال إنّها ضاربةٌ بجذورها في عُمق التاريخ وذات خُصوصية.
ورحّب البرهان بزيارة الوفد للسودان، مبيناً أنّ مثل هذه الزيارات تسهم في توطيد العلاقات بين الشعبين الشقيقين، مُشيداً بمواقف مصر الداعمة للسودان في المحافل الإقليمية والدولية – حسب ما أوردته إعلام مجلس السيادة.

وقدم البرهان، شرحاً للوفد المصري حول الأوضاع الراهنة والجُهُود المبذولة لإنجاح الفترة الانتقالية من خلال التأكيد على عدم الإقصاء وتحقيق التوافق الذي يُحظى بقبول الجميع وصولاً لانتخابات حرة ونزيهة يختار فيها الشعب السوداني من يحكمه.
وأوضح السفير محمد العرابي رئيس وفد المجتمع المدني المصري في تصريح صحفي أنّ اللقاء كان مُثمراً وإيجابياً تم فيه الاطلاع على تطوُّرات الأوضاع في السودان، مبيناً أنّ زيارة الوفد للسودان تأتي من منطلق وشائج الإخوة والصداقة التي تربط بين البلدين، وقال: “كلنا أملٌ في أن يصل السودان لاستقرارٍ كاملٍ”، وأضاف أن الوفد اطمأن على مجمل الأوضاع في البلاد بعد التنوير الذي استمع إليه من رئيس مجلس السيادة، مُعرباً عن أمله في أن يشهد السودان مرحلة جديدة من الوفاق، وأضاف قائلاً “الاستقرار في مصر لن يكتمل إلا بالاستقرار في السودان”.
وقال العرابي إنّ زيارات وفد المجتمع المدني بين البلدين ستتواصل، مؤكداً أنّ مثل هذه المُبادرات تسهم في تدعيم مُرتكزات الدبلوماسية الشعبية بين البلدين الشقيقين.

صحيفة السوداني

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.