توقف محكمة الأحوال الشخصية بسبب انقطاع التيار الكهربائي

شكى مواطنو مدينة نيالا بجنوب دارفور من انقطاع التيار الكهربائي بمحكمة الأحوال الشخصية التي لاتبعد سوى نصف كيلو، عن مكتب والي الولاية انقطاع استمر لأكثر من أسبوعين، نتيجة لانتهاء عداد الكهرباء وعجز الحكومة عن سداد الفاتورة، رغم وجود إيرادات عالية للمحكمة من رسوم المعاملات الشخصية بصورة يومية. وقال عدد من المواطنين لـ(الصيحة): إن هناك توقف تام لاستخراج شهادات الوفاة والطلاق والزواج، فضلاً عن توقف عمليات تسجيلات الأراضي وشهادات البحث بالأغراض كافة سواءً كانت بغرض البيع أو التأكد إلى جانب توقف التوثيقات، وبالتالي توقف تام لعمليات بيع وشراء الأراضي أو رهنها، وكان التوقف نتيجة لعدم وجود التيار الكهربائي الذي أدى لتوقف جميع الأجهزة والمعدات، وطالبوا بضرورة توفير طاقة شمسية لضمان سير العمل حتى لا تتوقف أحوال المواطنين، وكشف المواطنون لـ(الصيحة) أن هذه الحادثة تكرَّرت عدة مرات، وطالبوا بضرورة وضع ميزانية خاصة من إيرادات الهيئة لصالح الكهرباء .

الصيحة

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.