الحرّة: اختفاء طائرة على متنها 22 شخصًا في بوخارا

سودافاكس ـ كانت في طريقها إلى غومسوم بحسب ما أشارت وكالة الحرّة، الأحد.

 

اختفت طائرة صغيرة على متنها 22 شخصًا فوق منطقة جبلية في النيبال، على ما أعلنت شركة الطيران “تارا اير” الأحد.

وقال إن الطقس الغائم يمنع تحليق طائرات هليكوبتر (مروحية) للبحث في آخر موقع معروف للرحلة.

 

وأضافوا أن الطائرة الصغيرة كانت في طريقها من بلدة “بوخارا” السياحية الواقعة على بعد نحو 125 كيلومترا غرب العاصمة كاتمندو إلى “غومسوم” على بعد نحو 80 كيلومترا إلى الشمال الغربي. وتدير هذه الطائرة شركة “تارا” للطيران التي تستخدم أساسا طائرات “توين أوتير” الكندية الصنع.

وقالت هيئة الطيران المدني النيبالية في بيان “عادت طائرة بحث هليكوبتر إلى غومسوم بسبب سوء الأحوال الجوية دون تحديد مكان الطائرة”.

 

وأضافت “طائرات الهليكوبتر جاهزة للإقلاع للبحث من كاتمندو وبوخارا وغومسوم بمجرد تحسن الأحوال الجوية. وغادرت فرق البحث التابعة للجيش والشرطة باتجاه الموقع”.

وقال شركة الطيران إن الطائرة تقل أربعة هنود واثنين من الألمان و16 نيباليا، منهم ثلاثة من أفراد الطاقم. وأضافت أن على الطائرة سبع نساء.

 

وقال مسؤول في شركة الطيران، طلب عدم الكشف عن هويته، إن الطائرة فقدت الاتصال ببرج المراقبة قبل خمس دقائق من موعد هبوطها في غومسوم، وهي مقصد سياحي شهير.

وذكر مكتب الأرصاد الجوية أن سحبا كثيفة تغطي منطقة بوخارا-غومسون منذ الصباح.

 

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.