منها إغلاق التطبيقات.. 3 أخطاء فادحة يرتكبها مستخدمو آيفون وتتسبب بأعطال وخسائر

يجب على جميع مستخدمي آيفون (iPhone) التحقق من أجهزتهم المحمولة، فالبعض منهم يرتكبون بعض الأخطاء السخيفة التي قد تؤدي إلى خسارتهم أموالهم أو حتى أجهزتهم.

وكشف تقرير لموقع صحيفة “ذي صن” (The Sun) البريطانية عن 3 من أكثر الأخطاء الفادحة شيوعا لدى مستخدمي “آيفون”:

لا يتم تحديث نظام التشغيل “آي أو إس”

تقدم شركة “آبل” (Apple) بانتظام إصدارات جديدة من نظام التشغيل الخاص بها، ووصلنا اليوم إلى الإصدار “آي أو إس 15” (iOS 15)، ويتوقع أن يتم إطلاق نظام “آي أو إس 16” (iOS 16) قريبا.

وتتوقف آبل بعد مدة عن دعم الطرازات القديمة من هواتفها بالتحديثات، وهي أخبار سيئة للغاية حيث تتضمن هذه التحديثات تصحيحات أمان حيوية تعمل على تعديل المشكلات الخطيرة في جهازك، لذلك يجب عليك دائما تثبيت آخر تحديث في أسرع وقت ممكن، لذلك إذا لم تتمكن من الحصول على هذه التحديثات فسيكون هاتفك معرّضا لاختراق خطير.

ويمكنك أن تتحقق في ما إذا كان هاتفك لا يزال يتلقى آخر التحديثات بالذهاب إلى “الإعدادات”، ثم “عام”، ثم “تحديث البرنامج”، فإذا لم يكن الأمر كذلك فمن المستحسن أن تقوم بترقية جهاز آيفون الخاص بك إلى طراز أحدث لا يزال يحصل على تحديثات الأمان.

إغلاق التطبيقات بالقوة
يُنصح عموما بإغلاق تطبيقاتك لتحسين الأداء، لكن هذه خرافة، يجب عليك فقط إنهاء التطبيق بالقوة إذا توقف عن العمل.

وفي الواقع، إن من الأفضل ألا تقوم بإغلاق التطبيقات إذا كنت تريد أن يعمل جهاز آيفون الخاص بك بشكل صحيح، وسيُستنزف عمر البطارية بشكل أسرع إذا أغلقت جميع تطبيقاتك بشكل دائم، كما يمكن أن يؤدي إغلاق التطبيقات إلى استغراق وقت أطول للتحميل في المرة القادمة، لأن آيفون مصمم بطريقة خاصة لتجنب تعثر التطبيقات.

ووفقا لشركة آبل “عندما تظهر لك التطبيقات المستخدمة مؤخرا لا يعني هذا أنه تم فتحها، لكنها في وضع الاستعداد لمساعدتك على التنقل والقيام بمهام متعددة يجب عليك إغلاق التطبيق بالقوة فقط في حالة عدم استجابته”.

ستحتفظ بطارية آيفون بشحن أقل كلما تقدمت في العمر، ولكن يمكنك المساعدة في الحد من هذا التدهور.

وقالت شركة آبل “يرتبط عمر البطارية بعمرها الكيميائي الذي ينتج من مجموعة معقدة من عدة عوامل، بما في ذلك سجل درجة الحرارة ونمط الشحن، جميع البطاريات القابلة لإعادة الشحن هي مكونات قابلة للاستهلاك تصبح أقل فاعلية مع تقدم العمر الكيميائي”.

وتابعت آبل “مع تقدم عمر بطاريات الليثيوم أيون كيميائيا تقل كمية الشحن التي يمكن أن تحملها، مما يؤدي إلى تقليل عمر البطارية وتقليل ذروة الأداء”.

من هنا تظهر أهمية ميزة “أوبتيمايزد باتري شارجنغ” (Optimized Battery Charging) التي توفرها آبل، في محاولة لإطالة عمر جهاز آيفون الخاص بك.

ويمكنك الحد من تآكل بطاريتك عن طريق تقليل الوقت الذي يقضيه آيفون مشحونا بالكامل، وهذا يعني في النهاية أن بطاريتك ستستمر لفترة أطول.

لذلك عندما يكون الشحن المحسن للبطارية نشطا فإن جهاز آيفون الخاص بك سيؤخر الشحن بعد 80%، ولكن فقط في مواقف محددة، وسيتعرف جهاز آيفون الخاص بك على روتين الشحن اليومي الخاص بك للقيام بذلك.

الجزيرة

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.