(1729) اسرة متضررة بكسلا جراء السيول وكسورات القاش

سودافاكس _ دعا والي كسلا المكلف الاستاذ خوجلي حمد عبد الله ، كافة مواطني ولاية كسلا للتنادي من اجل مجابهة فيضان القاش واخطار الخريف.

وقال لدى مخاطبته انطلاقة النفرة التي نظمتها اللجنة العليا لطوارئ الخريف تحت شعار( كسلا تناديكم) ان اهل كسلا مشهود لهم بالوقفة في مواجهة الازمات، مبينا ان النفرة قصد منها اشراك كافة فعاليات ولاية كسلا ومؤسساتها المختلفة من اجل التداعي تجاه القاش وفصل الخريف.

وقدم الوالي وفق(سونا) استعرضا حول الاحداث الأمنية التي شهدتها مدينة كسلا خلال الفترات السابقة ونتائج زيارة وزير الداخلية المكلف للولاية الي جانب الاضرار الكبيرة التي لحقت بعدد من المحليات والمواطنين في عدد من القرى نتيجة لكسورات القاش والامطار الغزيرة التي شهدتها بعض المناطق.

وقال “انه ومن باب اولي يجب على كل ولاية ان تهتم بامرها وتشمر سواعدها ومن ثم مطالبة المركز” .

واضاف الوالي ان نهر القاش اضاف عبئا اخرا على الولاية رغم ما مرت به من ظروف ، مبينا ان الميزانية التي وصلت من المركز لمقابلة اعمال الترويض لم تتجاوز الــ20% من جملتها مما دعا الولاية لان تبذل جهدها نيابة عن المركز.

واكد ان الولاية تجاوزت المرحلة الاولي من تداعيات القاش وستكمل استعداداتها لتجاوز ذروة الخريف خلال الشهر الحالي ، كاشفا عن المساهمات التي تم استلامها من جهات من المركز والولاية.

من جانبه اوضح رئيس اللجنة العليا لطوارئ الخريف مدير عام وزارة البنية التحتية المهندس هاشم عبد اللطيف ان هنالك اكثر من (1729) اسرة متضررة بــ(7) من محليات الولاية بتداعيات كسورات القاش والسيول والامطار. وقدم تنويرا حول الجهود التي بذلتها اللجنة والتدخلات التي قامت بها في المناطق المتاثرة التي غمرت المياه بعض سكانها ووضعتهم في عزلة وتعذر الامر في بعض المناطق للوصول اليه.

واستعرض هاشم الاحتياجات المطلوبة بصورة عاجلة في ظل ضعف موارد الولاية والتي تشمل معينات الايواء والغذاء وادوية الطوارئ علاوة علي توفير الوقود للاليات التي تعمل في قفل الكسورات.

واشار الي ان اللجنة بذلت جهودا ايضا لتامين مدينة وقر واروما والطريق القومي من كسورات القاش ووصول المياه اليها.

وتم خلال اللقاء تقديم تقارير مفصل من مدير ادارة الدفاع المدني وموقف الولاية من معينات الخريف بالاضافة الي تقرير مقدم من مدير وحدة ترويض القاش حول الموجات العالية والكبيرة والمستمرة من مياه القاش وتاثرها على جسور الحماية وما نتج من كسورات واضرار لحقت بعدد من المناطق خاصة المناطق شمال القاش وحول جسري الصعايدة ومورس

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.