الذهب يغلق عند أعلى مستوى في شهر تزامناً مع انخفاض الدولار

ارتفعت أسعار الذهب خلال تداولات يوم الخميس الموافق 4 أغسطس آب مدعومة بانخفاض العائد على سندات الخزانة الأميركية وتراجع الدولار، وذلك مع ترقب صدور تقرير الوظائف الشهري.

وارتفعت أسعار الذهب 1% مسجلةً أعلى مستوياتها في شهر يوم الخميس مع متابعة المستثمرين للتطورات الجيوسياسية المرتبطة بالولايات المتحدة والصين.

وارتفعت العقود الفورية للذهب بنسبة 1.6% إلى 1793.34 دولار للأوقية، وهو المستوى الأعلى منذ الخامس من يوليو تموز.

وصعدت العقود الآجلة للذهب بالجلسة الأميركية بنسبة 1.7% أو بواقع 30.5 دولار مغلقة عند 1806.90 دولار للأوقية.

وفي سياق منفصل، ارتفعت العقود الآجلة للفضة بنسبة 0.71% إلى 20.18 دولار للأوقية.

وأظهرت بيانات صادرة في وقت سابق الخميس أن عدد طلبات إعانة البطالة ارتفع إلى 260 ألف طلب في الأسبوع الماضي دون توقعات بارتفاع عند 262 ألفاً.

كما أعلنت وزارة التجارة الأميركية أن العجز التجاري هبط بنسبة 6.2% إلى 79.6 مليار دولار.

وفي تفاصيل البيانات، ارتفعت صادرات أميركا من السلع والخدمات بنسبة 2.7% إلى أعلى مستوياتها على الإطلاق عند 260.8 مليار دولار، في حين انخفضت الواردات بنسبة 0.3% إلى 340.4 مليار دولار.

هذا، وهبط مؤشر الدولار (الذي يقيس أداء العملة الأميركية مقابل سلة من العملات الرئيسية) بنسبة 0.71% إلى 105.7 نقطة مما خفف من وطأة الضغوط عن المعدن النفيس.

الفدرالي

تترقب الأسواق عن كثب غد الجمعة 5 أغسطس آب صدور تقرير الوظائف الشهري في الولايات المتحدة، وتشير التوقعات إلى أن الاقتصاد الأميركي سوف يضيف 250 ألف وظيفة في يوليو تموز مقارنة بإضافة 372 ألف وظيفة في يونيو حزيران، فيما توقع محللو FactSet استقرار معدل البطالة عند 3.6%.

وسوف تتجه أنظار الأسواق الأسبوع القادم نحو صدور بيانات التضخم في أسعار المستهلكين عن يوليو تموز الماضي.

وتؤثر بيانات التضخم والتوظيف في قرارات الاحتياطي الفدرالي بشكل كبير عند اتخاذ قرارات الفائدة.

على صعيد آخر، لا تزال زيارة رئيسة مجلس النواب الأميركي “نانسي بيلوسي” إلى تايوان تلقى صدى مسموعاً في الأسواق لكونها أثارت التوترات بين أكبر اقتصادين في العالم، الولايات المتحدة والصين.

CNBC ARABIC

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.