أردول: استقرار سعر الصرف و الكهرباء و اختفاء الصفوف يحسب للطاقم الاقتصادي

وصف الأمين العام لقـوى الحرية والتغيير “الميثاق الوطني”، رئيس المكتب السياسي للتحالف الديمقراطي للعدالة الاجتماعية، مبارك عبد الرحمن أردول، الأداء الاقتصادي خلال الفترة من أكتوبر 2021م، حتى الأن، بالعمل الجبار،.

أكد أردول، في تغريدة له على صفحته بوسائل التواصل الاجتماعي، على منجزات الطاقم الاقتصادي خلال الـ 10 أشهر الماضية، مشيراً إلى أن معدل التضخم السنوي في العام 2021م كان 359.09% وبعد عشرة أشهر وتحديداً في أغسطس المنصرم 2022م أصبح 117% فقط بفارق قدره (242.09%) مع استقرار لسعر الصرف وتوفر للدولار في البنوك والصرافات وتوفر للغاز واختفاء السوق الموازي للدولار واختفاء صفوف الخبز والوقود واستمرار الأمداد الكهربائي دون قطوعات مجدولة.

وقال أردول إن هذه التطورات في الوفرة انعكست إيجاباً على راحة المواطن وبخاصة شباب الأحياء ولجان المقاومة الذين تخلصوا من ضغط المبيت في الأفران وحراسة وتوزيع الغاز والخبز و اعتبرها “رحمة في حد ذاتها ” على حد تعبيره، وقال أردول: ” أليس هذا عملاً جباراً يُسجَّل لصالح الجهات العاملة في القطاع الاقتصادي”؟ وختم تغريدته بسؤال لقيادات قوى الحرية والتغيير المجلس المركزي، قائلا: “حكومتكم كانت كيف” ؟

باج نيوز

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.