مجموعة (دال) والعربية للطيران تطلقان شركة طيران جديدة في السودان

سودافاكس _ قامت مجموعة (دال) – التي يديرها أسامة داؤود عبد اللطيف، أكبر تكتل تجاري في القطاع الخاص السوداني – والعربية للطيران، أول وأكبر شركة طيران اقتصادي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، اليوم بالإعلان عن مشروع مشترك لإطلاق “العربية السودان” شركة الطيران الجديدة في السودان والتي تتخذ من مطار الخرطوم الدولي مقراً لها.

وستعتمد “العربية السودان” على خدمات القيمة المضافة ذاتها التي تقدمها مجموعة “العربية للطيران”. وسيوفر نموذج تسعير التذاكر والذي يُعد الأفضل في فئته لجميع فئات الدخل الاستفادة منه، مما يمكّن المسافرين من التوفير أكثر من خلال الدفع مقابل الخدمات التي يريدونها فقط. وفق السوداني

وقال الشيخ عبد الله بن محمد آل ثاني، رئيس مجلس إدارة العربية للطيران: “يسعدنا في مجموعة العربية للطيران، التعاون مع مجموعة (دال) في هذا المشروع المشترك لإطلاق شركة الطيران الاقتصادي الجديدة في السودان. ونحن على ثقة بقدرة العربية السودان على دعم قطاع النقل الجوي للبلاد، والمساهمة بشكل مباشر في نمو الاقتصاد المحلي وتطوير قطاع السياحة والسفر. ونتقدم بالشكر من مجموعة دال والهيئة العامة للطيران المدني على ثقتهم الغالية، ونتطلع إلى العمل سوياً لإطلاق وتطوير شركة الطيران الجديدة والتي ستضع في متناول الشعب السوداني خيارات جديدة للسفر الجوي المدفوع بالقيمة المضافة”.

وقال أسامة داؤود عبد اللطيف، رئيس مجلس إدارة مجموعة دال: “يسرنا الإعلان عن إطلاق شركة العربية السودان، بالشراكة مع مجموعة العربية للطيران. ويأتي قرارنا بالشراكة مع مجموعة رائدة في مجال السفر الجوي منخفض التكلفة مدفوع بشكل أساسي في التزامنا الدائم المساهمة في تحقيق النمو البشري والاقتصادي المستدام في السودان. وتتمتّع أمتنا بإمكانيات فريدة غير مستغلة، ونادراً ما يتم الإعلان عنها، إضافةً إلى التاريخ العريق للسودان والطبيعة الخلابة وتنوع الثقافات الوطنية الغنية، وبالتالي نحن ملتزمون بتطوير الجوانب المتنوعة لقطاع السياحة والسفر ونقل البضائع والاستثمار في تطوير البنية التحتية للطيران”.

وأضاف قائلاً: “يعكس سعينا لجذب الاستثمار الأجنبي المباشر إلى بلدنا التزامنا الثابت بمهمتنا الأساسية؛ فتح آفاق توظيف جديدة وفيرة للشباب السوداني والمهنيين ذوي المهارات العالية على حدٍّ سواء. ويسرني التعاون مع مجموعة “العربية للطيران” في هذا المشروع المشترك الجديد، ونتطلع قُدماً إلى إطلاق “العربية السودان” في المستقبل القريب”.

وستشغل “العربية السودان” أسطول طائرات من طراز إيرباص A320 وتتمتع مقصورة الطائرة براحة إضافية من خلال توفير أحد أكبر المقاعد مساحةً، مُقارنةً مع أي مقصورة اقتصادية أخرى. وستعتمد الشركة الجديدة على تطبيقات الهاتف المحمول عبر الإنترنت التابعة للعربية للطيران وتوفير تجربة عملاء سريعة ومريحة وموثوقة بدءاً من شراء التذاكر إلى الوصول في الموعد المحدد إلى وجهة السفر.

ومن مقرها في الخرطوم، ستتبنى الشركة الجديدة نموذج الأعمال الاقتصادي التي تتبعه مجموعة “العربية للطيران”. وسيبدأ في وقت قريب العمل على إصدار شهادة المشغل الجوي التي تسمح للناقلة الجديدة بالشروع بمزاولة عملياتها. وسيتم الإعلان عن تفاصيل موعد الإطلاق وأسطول الشركة وشبكة وجهاتها في الوقت المناسب.

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.