(9) آلاف طفل خارج التعليم بسبب الصراع والفيضات في أبيي

قالت السلطات الحكومية في إدارية منطقة أبيي المتنازعة إن الصراع المستمر في المنطقة وفيضانات الأمطار الغزيرة أدت إلى وجود نحو “تسعة” آلاف طفل خارج فصول الدراسة هذا العام.
وقال المدير العام لوزارة التعليم في أبيي جون أجانق، لراديو “تمازج” إن الدراسة توقفت في عدد من المناطق نتيجة لنزوح الأسر من المناطق التي تشهد القتال والفيضانات.
وأوضح جون أن نحو 15 مدرسة في جميع أنحاء منطقة أبيي تأثرت بالفيضانات، “ثلاث مدارس في ورمامير، وثلاث مدارس في ميجاك، ومقاطعة آلال ثلاث مدارس، وسبع مدارس في مدينة أبيي”.
وأبان مسؤول التعليم أن عدد الأطفال خارج فصول الدراسة بسبب الفيضانات قد يكون أكبر لأنه لم يتم الحصول على إحصائيات دقيقة لتلاميذ المدارس الكنسية.
وقال مسؤول التعليم، إن الوزارة تبذل جهداً لاستئناف الدراسة.
وقال وزير الإعلام في إدارية أبيي أجاك دينق ميان، إن الوضع الإنساني في المنطقة متدهور بسبب الفيضانات، وأن أصبح من الصعب على الأسر النازحة الحصول على الدعم وأشار إلى أن الفيضانات أعاقت الأنشطة الحكومية أيضاً.

صحيفة اليوم التالي

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.