قيادي بـ”الشعبية”: الشيوعي ضالعٌ في أحداث النيل الأزرق

اتّهم الأمين العام للحركة الشعبية – شمال قيادة مالك عقار بالنيل الأزرق، الشيخ الدود، الحزب الشيوعي بالضلوع في تحريك أحداث إقليم النيل الأزرق الأخيرة وإشعال الصراع، وقال إن ذلك لمصلحة حلفائه. وأضاف الدود ، بأن الشيوعي يُحاول مداراة مشاركته في الأحداث والقتل وغسل يديه باتهامه للحركة الشعبية تارةً بأنها قليلة الخبرة وعاجزة، وأخرى بأنّها توظِّف اتفاق السلام لمصلحتها، ونبّه الدود إلى أن هنالك “مُؤامرات” تُحاك من وراء ستار لإشعال الفتنة وتأجيج خطاب الكراهية المُفضي للصِّراعات “من قِبل جهات الجميع يعلمها”، وقال إنه – بجانب الفلول – هناك جهاتٌ كثيرةٌ ستتضرّر مصالحها في النيل الأزرق حال تنفيذ اتفاق السلام بكل بنوده وتمكين الإقليم من استغلال موارده وفق ما نص عليه اتفاق جوبا، لذلك تجدهم يُؤجِّجون الصراعات لتعطيل تنفيذ سلام جوبا، وأشار إلى أنّ هناك أصواتا بدأت تعلو الآن للمُطالبة بإلغائه.

الخرطوم: (كوش نيوز)

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.