مصر تواجه انتقادات لاتهامها بـ”قمع نشطاء”

تواجه مصر وابلًا من الانتقادات بشأن ما تقول جماعة حقوقية إنها حملة قمع ضد الاحتجاجات والنشطاء، في الوقت الذي تستعد فيه البلاد لاستضافة قمة المناخ COP27 التي تبدأ الأحد.

واتهمت جماعات حقوقية، الحكومة المصرية بالاحتجاز التعسفي لنشطاء بعد أنّ دعا معارضون مصريون في الخارج إلى تنظيم احتجاجات ضد الرئيس عبدالفتاح السيسي في 11 نوفمبر، خلال محادثات الأمم المتحدة بشأن المناخ.

ووفقًا لجماعات حقوقية، أقامت قوات الأمن نقاط تفتيش في شوارع القاهرة، وتوقف الناس وتفتش هواتفهم للعثور على أي محتوى يتعلق بالاحتجاجات المخطط لها.

وقالت المفوضية المصرية للحقوق والحريات “ECRF” وهي منظمة غير حكومية، الأربعاء، إنه تم اعتقال 93 شخصًا في مصر في الأيام الأخيرة. وقالت إنه وفقًا لتحقيقات نيابة الأمن القومي، زُعم أن بعض المعتقلين أرسلوا مقاطع فيديو تدعو للاحتجاجات على تطبيقات الرسائل الاجتماعية. كما اتُهم بعضهم بإساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي ونشر أخبار كاذبة، والانضمام إلى منظمات إرهابية،، وهي تهمة قمعية يشيع استخدامها من قبل الأجهزة الأمنية ضد النشطاء.

باج نيوز

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.